أوباما يتعهد بتعزيز الالتزام بأمن إسرائيل وتوحيد العالم ضد "طموحات إيران النووية"

آخر تحديث:  الجمعة، 7 سبتمبر/ أيلول، 2012، 05:33 GMT

اوباما يقبل ترشيح حزبه له في الانتخابات الرئاسية

الرئيس الاميركي باراك اوباما، الخميس، يوافق على ترشيح الحزب الديموقراطي له لمواجهة المرشح الجمهوري ميت رومني في الانتخابات الرئاسية الاميركية في السادس من تشرين الثاني/نوفمبر المقبل

شاهدmp4

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

اعلن الرئيس الاميركي باراك اوباما الخميس موافقته على ترشيح الحزب الديموقراطي له لمواجهة المرشح الجمهوري ميت رومني في الانتخابات الرئاسية الاميركية في السادس من نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.

وتعهد أوباما بأنه في حالة انتخابه لفترة ثانية، فإنه سيعزز التزام أمريكا بأمن إسرائيل وبتوحيد العالم في مواجهة ما وصفها بطموحات إيران النووية.

وجاء ذلك خلال خطاب القاه اوباما امام المؤتمر القومي للحزب الديمقراطي في مدينة شارلوت في ولاية كارولينا الشمالية جنوب شرقي البلاد.

وقال اوباما، في ظل تصفيق حار لالاف المندوبين المشاركين في المؤتمر، "اقبل ترشيحكم لي لمنصب رئيس الولايات المتحدة".

وذكر اوباما بشعار "الامل" الذي فاز بموجبه بالانتخابات الرئاسية عام 2008 واشار الى ان "هذا الامل كان على المحك".

واشار اوباما الى "كلفة الحرب واحدى اسوأ الازمات الاقتصادية في تاريخنا والى عرقلة السياسة التي جعلتنا نتساءل ما اذا كان لا يزال بالامكان ان نكون على مستوى عصرنا".

واضاف "لكن اعلموا... مشكلاتنا يمكن ان تحل. بامكاننا ان نكون على مستوى تحدي الصعوبات. الطريق الذي نقترحه هو ربما اكثر صعوبة ولكنه يقودنا نحو عالم افضل".

واوضح "هذا ما يمكننا ان نفعله خلال الاعوام الاربعة المقبلة وهذا هو السبب الذي من اجله اترشح لولاية ثانية رئيسا للولايات المتحدة".

هجوم قوي على رومني

أوباما

أوباما اتهم خصمه الجمهوري بأنه يعيش في أيام الحرب الباردة

وشن اوباما هجوما قويا على خصمه الجمهوري ميت رومني في شأن السياسة الخارجية متهما اياه خصوصا بانه "اهان" لندن.

وقال اوباما "ربما لسنا مستعدين للدبلوماسية مع بكين اذا كنا لا نستطيع ان نتوجه الى الالعاب الاولمبية دون اهانة حليفنا الاقرب" في اشارة الى الزيارة التي قام بها ميت رومني نهاية يوليو/تموز الماضي الى لندن و"اهان البريطانيين في كبريائهم بتصريحات حول عدم التحضير الجيد للالعاب الاوليمبية".

واضاف "لا نصف روسيا بانها العدو الاول وليس القاعدة الا اذا كنا متحجرين في عقلية الحرب الباردة" في اشارة هذه المرة الى تصريحات ادلى بها رومني مؤخرا حول هذه المسألة.

وقال ايضا "خصمي والمرشح معه لنيابة الرئاسة مبتدئان في السياسة الخارجية".

واضاف "قال خصمي ان وضع حد للحرب في العراق كان قرارا كارثيا لكنه لم يقل لنا كيف ينوي وضع حد للحرب في افغانستان".

واكد اوباما ان التغيير الذي يمر به العالم العربي لن تحسمه الدكتاتوريات ولكن طموحات الشعوب هي التي ستنتصر.

واضاف اوباما ان ادارته عززت تحالفاتها الدولية وبذلت جهدا حثيثا لمنع انتشار الاسلحة النووية مؤكدا ان التزام بلاده بامن اسرائيل لن يتزعزع.

وقال اوباما "على الحكومة الايرانية ان تعلم ان العالم سيقف متحدا امام طموحاتها النووية".

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك