كينيا تعتقل شخصين كانا يعتزمان شن هجوم "إرهابي" كبير على أراضيها

آخر تحديث:  الجمعة، 14 سبتمبر/ أيلول، 2012، 07:38 GMT

كينيا أرسلت قوات إلى الصومال العام الماضي لقتال حركة الشباب المتشددة

أعلنت الشرطة الكينية أنها اعتقلت شخصين يشتبه في أن لهما صلات بحركة الشباب الصومالية المتشددة المرتبطة بتنظيم القاعدة كانا في المراحل الأخيرة من التخطيط لشن هجوم "إرهابي" كبير على الأراضي الكينية.

وقال بونيفيس موانيكي رئيس وحدة مكافحة الإرهاب في كينيا الجمعة إن الشرطة عثرت على أربعة أحزمة ناسفة ومخبأ أسلحة و12 قنبلة يدوية، حسبما ذكرت وكالة اسوشيتد برس للأنباء.

وشنت كينيا أخيرا عمليات عسكرية في الصومال لاستعادة السيطرة على مناطق تسيطر عليها حركة الشباب.

كيسمايو

وقصفت البحرية الكينية مدينة كيسمايو وهي من أهم المدن التي تسيطر عليها الحركة، مؤكدة أن هذه الهجمات تأتي ضمن جهد قوات الاتحاد الأفريقي للسيطرة على المدينة التي تعد معقلا رئيسا لتمويل وتسليح الجماعة التي تتبع تنظيم القاعدة.

وأرسلت كينيا قوات إلى الصومال العام الماضي لتنضم إلى قوات الاتحاد الأفريقي ليبلغ عدد القوات التي تقاتل حركة الشباب المتشددة نحو 18 ألف جندي.

وبررت كينيا إرسالها قوات إلى الدولة المجاورة بإن وجود حركة الشباب "يهدد أمنها".

وانسحبت حركة الشباب الصومالية من العاصمة مقديشيو العام الماضي بعد قتال عنيف مع قوات الاتحاد الافريقي والقوات الحكومية الصومالية.

بيد أن العديد من المناطق في شمال ووسط الصومال مازالت تقع تحت سيطرتها.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك