اخلاء جامعتي تكساس وداكوتا الشمالية في أمريكا بعد تهديدات بوجود قنابل

آخر تحديث:  الجمعة، 14 سبتمبر/ أيلول، 2012، 17:40 GMT
جامعة تكساس

طوقت الشرطة مداخل جامعة تكساس

هرع آلاف الاشخاص الى خارج مباني جامعتي تكساس وداكوتا الشمالية، بعد تلقيهما تهديدات عبر الهاتف من تفجيرات وشيكة تستهدف مبانيهما.

واصدرت جامعة تكساس في مدينة اوستن عند العاشرة صباحاً اوامر اخلاء المباني والابتعاد اكبر مسافة ممكنة عنها، معلنة انها تلقت مكالمة هاتفية عند الساعة 08:35 صباحا بالتوقيت المحلي من رجل يتحدث بلكنة شرق أوسطية، ويدعي انتماءه الى تنظيم القاعدة، وانه وضع عددا من المتفجرات في عدد من المباني وانها ستنفجر خلال 90 دقيقة.

وسرعان ما اعادت الجامعة فتح ابوابها بعد اخضاع مبانيها للتفتيش وثبوت عدم وجود اي تهديد.

ونشرت الجامعة على موقعها على الانترنت خبراً اعلنت فيه تعليق كافة الدروس حتى نهاية اليوم، لافتة الى ان الدوام الجامعي لليوم الجمعة سينتهي عند الساعة الخامسة من بعد الظهر بالتوقيت المحلي.

وقطعت الشرطة الطرق المؤدية الى الجامعة فيما ادى اندفاع السيارات مغادرة مغادرة المكان الى اذدحام خانق.

وعند العاشرة صباحا، اصدرت جامعة داكوتا الشمالية في فارغو، بولاية داكوتا الشمالية، امراً بإخلاء مبانيها خلال نصف ساعة من الموظفين والطلاب البالغ عددهم 14 ألفاً.

وطلب من الطلاب الذين يقيمون في السكن الجامعي مغادرة المكان.

ولم يتضح ما اذا كان التهديدان للجامعتين مرتبطين.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك