محكمة فرنسية تصدر أمرا بمنع نشر صور دوقة كمبريدج

آخر تحديث:  الثلاثاء، 18 سبتمبر/ أيلول، 2012، 12:22 GMT

الزوجان قالا إن نشر الصور العارية مثل"خرقا للخصوصية".

أصدرت محكمة فرنسية أمرا بمنع النشر المستقبلي لصور التقطت لدوقة كمبريدج عارية الصدر اثناء تمضية إجازة مع زوجها في فرنسا.

وتأتي هذه الخطوة بعد ان بدأ الزوجان الملكيان خطوات قضائية ضد مجلة كلوزر الفرنسية لوقف بيع وتوزيع الصور.

كما يلزم الحكم الناشر باعطاء أصول الصور إلى وليام وكيت.

كما شمل الحكم فرض غرامة قدرها 10 آلاف يورو في حالة إعادة نشر أي من الصور.

ويقول الزوجان إن نشر هذه الصور من قبل مجلة كلوزر الفرنسية مثل " انتهاكا للخصوصية".

كانت الصور التقطت بينما كانت كيت تأخذ حماما شمسيا في اجازة خاصة مع زوجها الأمير وليام في قصر اللورد لينلي، ابن شقيق الملكة، في جنوب فرنسا.

وقال النائب العام الفرنسي إنه سوف ينظر ما إذا كان للدعوى ضد المجلة أي أساس جنائي.

وفي دعواها المدنية أمام محكمة في مدينة ناتير بالقرب من باريس، طالب محامو العائلة الملكية باصدار حكما يجبر أصحاب المجلة على تسليم الصور التي بحوزتهم ومنع نشرها مرة أخرى، أو دفع غرامة يومية باهظة.

وقال محام يعمل لحساب مجلة كلوزر في وقت سابق إن رد فعل العائلة الملكية كان "غير ملائم".

مشاهد حميمية

وكان أورلين هاميلي محام الأمير وليام وزوجته قد قال يوم الاثنين في المحكمة إن المشاهد التي التقطت كانت مشاهد حميمية وشخصية، ولا ينبغي أن يكون لها مكانا على غلاف مجلة.

وأوضح أن الزوجين لم يعرفا أنهما يجري تصويرهما، وأضاف أن التصوير تم من مسافة بعيدة.

وردا على ذلك، قالت دلفين باندو، الممثلة عن المجلة الفرنسية، إن الصور عارية الصدر لم تعد أمرا صادما في المجتمع الحديث، ونفت أن يكون القصر الملكي الذي التقطت فيه الصور كان مغلقا أمام العامة.

وقالت أيضا إن المجلة لا تمتلك حقوق الملكية للصور، لذلك لا يمكن إثبات أن المجلة تهدف إلى إعادة نشرها.

وقال مراسل بي بي سي في باريس كريستيان فريزر إن معظم المحامين يتفقون على ما يبدو على أنه وفقا للقانون الفرنسي الصارم، تمثل هذه الصور انتهاكا للخصوصية لا خلاف عليه.

جولة ملكية

وقد نشرت بعض الصحف البريطانية هذه الصور، لكن مجلة تشي الإيطالية، وهي جزء من المجموعة الإعلامية موندادوري التي يمتلكها رئيس الوزراء الإيطالي السابق سلفيو برلسكوني، بالإضافة إلى مجلة كلوزر الفرنسية، قامتا بطبع عدد خاص يوم الإثنين يعرض أكثر من 20 صفحة من الصور.

وفي الوقت نفسه، تم إيقاف مايكل أوكين، محرر صحيفة أيريش ديلي ستار، عن العمل حتى إجراء تحقيق داخلي معه بسبب نشره الصور.

وضمن جولة لهما بمنطقة جنوب شرق أسيا وجنوب المحيط الهادئ بمناسبة اليوبيل الماسي لجلوس الملكة على العرش، يزور الزوجان الثلاثاء جزيرة توفالو، إحدى جزر المحيط الهادئ.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك