سويسرا ترفع حظراً عن تصدير السلاح لدولة الإمارات

آخر تحديث:  السبت، 22 سبتمبر/ أيلول، 2012، 08:45 GMT
اسلحة،سويسرا،سورية، الامارات

كشف تحقيق سويسري- إماراتي ان بعض القنابل اليدوية السويسرية الصنع وجدت في سورية

رفعت سويسرا الجمعة تجميدا فرضته على تصدير السلاح لدولة الإمارات العربية المتحدة مقابل ضمانات تقضي بعدم اعادة تصدير هذه الاسلحة وذلك بعد كشف تحقيق مشترك سويسري -إماراتي ان بعض القنابل اليدوية السويسرية الصنع وجدت في الآونة الأخيرة في سوريا.

وكانت الحكومة السويسرية علقت تصدير أسلحتها الى الامارات في تموز/ يوليو بعد نشر صحيفة محلية صورة لقنبلة يدوية سويسرية الصنع تابعة لشركة (ار يو ايه جي) في بلدة معرة النعمان على الرغم من ان سويسرا أوقفت تصدير السلاح الى سوريا منذ عام 1998.

وكشف التحقيق المشترك عن ان بعض القنابل اليدوية التي بيعت في 2003-2004 اعطتها دولة الامارات للاردن "لدعم الاردن في محاربة الارهاب... ومن هناك وصلت هذه القنايل اليدوية الى سوريا".

وقالت هيئة الشؤون الاقتصادية في سويسرا في بيان لها الجمعة ان "دولة الامارات العربية المتحدة أكدت لسويسرا خطيا انه باستثناء القنابل اليدوية لم يجر اعادة تصدير أي اسلحة اخرى من التي استوردت من سويسرا".

واضافت: "يجب ان تتضمن الطلبات الجديدة للحصول على تراخيص تصدير اسلحة جديدة لدولة الامارات العربية المتحدة تعهداً بعدم اعادة التصدير ويضمن لسويسرا حق اجراء تفتيش مباشر بعد شحن الاسلحة المصدرة".

واشارت امانة الشؤون الاقتصادية الى انها "ستجري مراجعة خلال الاشهر المقبلة لصادرات العتاد الحربي السابقة لدول مختلفة وستبلغ المجلس الاتحادي(مجلس الوزراء) السويسري بنتائجه"، مضيفة انه "في ضوء هذه الاجراءات التي ستطبق فورا، فإن المجلس الاتحادي قرر استئناف الاجراءات المعلقة بصورة مؤقتة للحصول على تراخيص تصدير عتاد حربي لدولة الامارات العربية المتحدة".

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك