مقتل 35 شخصا في حملة للجيش النيجيري على جماعة بوكو حرام المتشددة

آخر تحديث:  الاثنين، 24 سبتمبر/ أيلول، 2012، 23:09 GMT
اسلحة صادرتها الشرطة بوكو حرام

تمت مصادرة عشرات البنادق والشحنات الناسفة ومئات الذخائر و32 سهما وسيفين في مخابىء اسلحة تابعة لبوكو حرام.

اعلن الجيش النيجيري الاثنين انه قتل 35 شخصا يشتبه في انتمائهم الى جماعة بوكو حرام الاسلامية المتشددة خلال عملية عسكرية شنها الاحد في داماتورو في شمال شرق البلاد.

وقال اللفتنانت لازاروس ايلي المتحدث باسم الجيش في ولاية يوبي وعاصمتها داماتورو "تمكنت القوة العسكرية المشتركة من قتل 35 ارهابيا من بوكو حرام خلال تبادل لاطلاق النار بين مساء الاحد والاثنين".

وكان حظر دائم للتجول اعلن مساء السبت في المدينة قبل العملية التي اتاحت ايضا اعتقال 60 ناشطا من بوكو حرام.

ورفع حظر التجول جزئيا وبات من حق للسكان التنقل بين الساعة السابعة صباحا والساعة العاشرة مساء، كما قال المتحدث.

وطوق الجنود ثلاثة احياء في داماتورو ابتداء من مساء الاحد، ووقع فجر الاثنين "اطلاق نار غزير" اصيب خلاله جنديان، كما قال المتحدث.

وتمت مصادرة عشرات البنادق والشحنات الناسفة ومئات الذخائر و32 سهما وسيفين في مخابىء اسلحة تابعة لبوكو حرام، كما اضاف ايلي.

وخفت حدة اعمال العنف في الاسابيع الاخيرة في نيجيريا لكن هجوما انتحاريا استهدف كنيسة الاحد في بوشي في شمال البلاد واوقع قتيلين. وتبنت بوكو حرام الهجوم.

ونيجيريا التي تعد اكبر بلد من حيث عدد السكان في افريقيا، منقسمة بين شمال تسكنه اكثرية مسلمة وجنوب تسكنه اكثرية مسيحية.

وكان الجيش اعلن في 17 ايلول/سبتمبر انه قتل المتحدث باسم بوكو حرام الذي يعرف باسم ابو القعقاع ومسؤولا كبيرا اخر في الجماعة قرب كانو، كبرى مدن شمال نيجيريا.

ووضع ثلاثة من قادة الجماعة على القائمة الاميركية السوداء للارهابيين لكن واشنطن رفضت على الدوام ادراج جماعة بوكو حرام لان عملياتها لا تخرج عن حدود نيجيريا.

اقرأ أيضا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك