البرتغال: دعوة لاضراب عام احتجاجا على اجراءات التقشف

آخر تحديث:  السبت، 29 سبتمبر/ أيلول، 2012، 17:45 GMT
البرتغال

شارك في المظاهرات آلاف المناهضين لاجراءات التقشف

خرج الآلاف من البرتغاليين يوم السبت في مظاهرة احتجاجا على اجراءات التقشف وتأكيدا على معارضتهم لحزمة الإنقاذ المالي الاوروبية، انتهت بالدعوة لاضراب عام.

ويقول المتظاهرون إن هذه الإجراءات تزج باقتصاد البلاد في دائرة مفرغة من الكساد.

وكانت الحكومة البرتغالية المنتمية ليمين الوسط قد اثارت غضبا واسع النطاق الشهر الجاري برفع ضرائب التأمين الاجتماعي.

وتراجعت الحكومة عن قرارها رفع الضرائب بعد ان واجهت انتقادات من بعض النقابات والسياسيين المعارضين ورجال الأعمال، لكنها تسعى الآن إلى إيجاد إجراءات بديلة لتتبناها في موازنتها لعام 2013 لضمان تحقيق البلاد للأهداف المالية اللازمة لحصولها على حزمة الإنقاذ من الاتحاد الأوروبي والبنك المركزي الأوروبي وصندوق النقد الدولي فيما يعرف باسم لجنة الترويكا.

وعلى صعيد آخر خرج عشرات الآلأف من البولنديين اليوم في مظاهرة مناهضة للحكومة في العاصمة البولندية وارسو احتجاجا على رفع الحكومة لسن التقاعد إلى سبع وستين سنة، ضم التظاهر أعضاء من الاتحادات العمالية و حزب المحافظين المعارض.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك