البيت الأبيض يعترف بتعرض نظم الحاسبات الخاصة به لهجوم إلكتروني

آخر تحديث:  الاثنين، 1 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 21:50 GMT

البيت الأبيض لم يتهم أي جهة باختراق نظمه الإلكترونية ويقول إنها غير متكررة

أكد البيت الأبيض أنه كان هدفاً لهجوم إلكتروني حاول اختراق نظم الحاسبات الخاصة به، لكنه قال إنه أحبط المحاولة.

وقال مسؤول بالبيت الأبيض لم يكشف عن اسمه "إن الهجوم استهدف شبكة غير سرية"، مضيفاً أنه تم التعرف عليه وعزل النظام لمنع الانتشار، كما ذكر المسؤول أنه لا توجد أى إشارة على محو أى بيانات".

وكانت شركة غوغل قد ألقت باللوم العام الماضى على مجموعة من القراصنة الالكترونيين فى الصين فى محاولات اختراق لعدة مئات من حسابات بريدها الألكتروني المعروف باسم "جى ميل"، بينها حسابات مسئولين بارزين فى الحكومة الأمريكية وشخصيات عسكرية رفيعة.

وفى شهر نوفمبر الماضى اتهم كبار مسئولى الاستخبارات الأمريكية لأول مرة الصين علناً بسرقة بيانات تقنيات عالية أمريكية بانتظام لصالح اقتصاد الصين الوطنى.

ولم يحدد البيت الأبيض ما إذا كان هذا الهجوم الأخير متصلاً بالصين أم لا.

وكان وزير الدفاع الأمريكي ليون بانيتا قد أثار الشهر الماضي أثناء زيارته للصين قضية الهجمات الإلكترونية المنطلقة من الصين ضد شركات ومسؤولين في الإدارة الأمريكية.

وتسعى إدارة الرئيس باراك أوباما إلى إصدار أمر تنفيذي يوجه الوكالات الاتحادية كي تطور معايير جديدة لحماية شبكات الكمبيوتر من الهجمات عبر الانترنت.

واخذ البيت الأبيض على عاتقه وضع اللوائح الجديدة بعدما فشل الكونغرس في وقت سابق هذا العام في الموافقة على مشروع قرار شامل للامن الالكتروني.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك