الرئيس الجورجي يقر بهزيمة حزبه في الانتخابات البرلمانية

آخر تحديث:  الثلاثاء، 2 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 11:33 GMT
الرئيس الجورجي ميخائيل ساكشفيلي

حذر الرئيس الجورجي الموالي للغرب من أن حزب الائتلاف الجورجي قد يبعد جورجيا عن الغرب ويقربها من موسكو

أقر الرئيس الجورجي ميخائيل ساكشفيلي بهزيمة حزبه الحاكم في الانتخابات البرلمانية التي شهدتها جورجيا، وقال إن من حق المعارضة تشكيل الحكومة.

وقال ساكشفيلي، الذي وصل إلى السلطة عام 2003 في أعقاب "الثورة الوردية" التي شهدتها جورجيا آنذاك، في بث مباشر على التلفزيون الوطني إن حزبه خسر الانتخابات.

وأضاف الرئيس الجورجي إن حزب "ائتلاف الحلم الجورجي" المنافس الذي يتزعمه بيدزينا ايفانيشفيلي فاز بالانتخابات البرلمانية التي شهدتها جورجيا الاثنين.

ويعني فوز ايفانيشفيلي بالانتخابات أن جورجيا مقبلة على أول عملية نقل السلطة بطريقة ديمقراطية بعد انفصالها عن الاتحاد السوفيتي السابق الذي كانت جزءا منه.

وأظهرت النتائج الأولية أن حزب ائتلاف الحلم الجورجي تصدر نتائج الانتخابات في نظام القوائم بحصوله على 77 مقعدا من أصل 150 مقعدا.

وقال الرئيس الجورجي إن من الواضح أن الائتلاف الجورجي فاز بأغلبية المقاعد.

تنازع النتيجة

وكان ايفانيشفيلي وهو أغنى رجل في جورجيا أعلن في وقت سابق أن حزبه فاز بالانتخابات.

وحذر الرئيس الجورجي الموالي للغرب من أن حزب الائتلاف الجورجي قد يبعد جورجيا عن الغرب ويقربها من دائرة نفوذ موسكو.

ويذكر أن روسيا هزمت القوات الجورجية خلال حرب خاطفة عام 2008.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك