استطلاع: رومني يحرز تقدما أمام أوباما بعد أول مناظراتهما

آخر تحديث:  الخميس، 4 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 23:41 GMT
أوباما ورومني أثناء المناظرة

أوباما ورومني أثناء المناظرة

كشف استطلاع للرأي أجرته وكالة رويترز ومؤسسة إبسوس ونشرت نتائجه الخميس أن المرشح الجمهوري للرئاسة الأمريكية ميت رومني أحرز تقدما أمام منافسه الديمقراطي الرئيس باراك أوباما بعد أداء قوي في أولى مناظرات الانتخابات الرئاسية.

ويحظى رومني الآن بتأييد 51 بالمئة ممن سئلوا عن رأيهم في المرشح الجمهوري وهي أول مرة يحظى فيها بتأييد أكثر من نصف المشاركين في الاستطلاع. وظلت شعبية أوباما ثابتة عند 56 بالمئة بين من سئلوا عن رأيهم في الرئيس الأمريكي.

وتقدم رومني على أوباما في عدد من القضايا الرئيسية بعد المناظرة التي جرت بينهما يوم الأربعاء والتي اعتبرت على نطاق واسع بمثابة انتصار للمرشح الجمهوري.

وأظهر الاستطلاع أن الناخبين ينظرون إلى رومني الآن على أنه الأفضل فيما يتعلق بتعزيز الاقتصاد والتشجيع على توفير فرص العمل ومواجهة العجز في الميزانية. وقلص رومني الفارق الذي يتقدم به أوباما عليه في قضايا الضرائب والتأمين الاجتماعي وخطة الرعاية الصحية للمتقاعدين والتي تعرف باسم (ميديكير).

وقال كليف يونج خبير الاستطلاعات في مؤسسة إبسوس إن المناظرات بصورة عامة لا تؤثر بشكل كبير على نتيجة الانتخابات الرئاسية ولكن أداء رومني القوي قد يجعل السباق أكثر احتداما.

وأضاف يونج "إذا خاض المزيد من مثل هذه المناظرات واستطاع توصيل رسالته واستهدف من لم يحسموا أمرهم فلربما نرى تغييرا في آراء الناخبين ولكنه يحتاج إلى الكثير من ذلك."

وتابع أن الاستطلاع يشير إلى تقلص الفارق الذي يتقدم به أوباما على رومني من سبع نقاط إلى خمس نقاط ليصبح 48 بالمئة مقابل 43 بالمئة ولكن لن يمكن قراءة تأثير المناظرة بشكل دقيق قبل عدة أيام.

ويرجع ذلك إلى أن الاستطلاع أجري على عدد أقل من الناخبين وخلال فترة أقصر مقارنة بالاستطلاع الذي ترصد فيه رويترز وإبسوس نسبة التأييد بشكل يومي لقياس فرص كل مرشح.

وشارك في الاستطلاع الذي أجري عبر الإنترنت 536 ناخبا مسجلا يومي الأربعاء والخميس بعد المناظرة وله هامش مصداقية يبلغ 4.8 نقطة مئوية.

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك