اصابة ناشطة باكستانية في هجوم بشمال غرب باكستان

آخر تحديث:  الثلاثاء، 9 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 11:13 GMT
ملالا

اشتهرت الصبية بمطالبتها بتعليم البنات

اصيبت ناشطة باكستانية تدافع عن تعليم البنات، وعمرها 14 عاما، برصاص مسلحين في اقليم سوات شمال غرب باكستان.

وتعرضت ملالا يوسف زاي للهجوم وهي عائدة من مدرستها الى بيتها في بلدة منغورة.

واشتهرت ملالا، التي رشحت لجائزة سلام دولية، عام 2009 اثر كتابتها يوميات عن الحياة في ظل طالبان للقسم الاوردو في بي بي سي.

وكان المتشددون من طالبان يديرون اقليم سوات قبل ان يطردهم الجيش منه قبل ثلاثة اعوام.

ومن غير الواضح ان كان الهجوم استهدف ملالا تحديدا، الا انها تلقت تهديدات من قبل.

ولم تكن الصبية بمفردها وقت الهجوم، الا ان هناك روايات مختلفة للحادث.

وذكر تقرير نقل عن مصادر محلية ان مسلحين ملتحين اوقفوا حافلة تقل تلميذات مدارس وسألوا عن ملالا بالاسم قبل ان يطلقوا النار.

الا ان مسؤولا في الشرطة قال في مقابلة مع بي بي سي ان مسلحين مجهولين اطلقوا النار على التلميذات قبل ان يعتلين الحافلة.

وتفيد الانباء انها اصيبت في الرأس او الرقبة ونقلت الى المستشفى لكنها تجاوزت مرحلة الخطر.

واصيبت صبية اخرى كانت مع ملالا وقت الحادث.

وكانت ملالا في سن 11 عندما كتبت يومياتها لبي بي سي اوردو، ويقول المراسلون انها اثارت اعجاب الباكستانيين لشجاعتها في الحديث عن ظروف المعيشة في ظل حكم متشددي طالبان.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك