ألبانيا: سجناء سابقون يشعلون النار في أنفسهم "لفشل" الحكومة في دفع مستحقاتهم

آخر تحديث:  الأربعاء، 10 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 17:18 GMT

الحكومة الألبانية تدفع تعويضات للسجناء السياسيين عن كل يوم قضوه داخل السجن

يتلقى سجين سياسي سابق في ألبانيا العلاج في إحدى المستشفيات بالبلاد بعد أن أشعل النار في نفسه عمدا، في ثاني حادث من نوعه هذا الاسبوع.

ويعاني السجين السابق ليارك بيجكو البالغ من العمر 47 عاما من حروق شديدة بعد أن أشعل النار في نفسه يوم الأربعاء، وذلك في أعقاب حادث مماثل لشخص يدعى جيرجي ندريكا البالغ من العمر 51 عاما، والذي أشعل النار في نفسه يوم الإثنين.

وكان نحو عشرين شخصا، من بينهما بيجكو وندريكا، من المعارضين السابقين في فترة الحكم الشيوعي بالبلاد قد دخلوا في إضراب عن الطعام قبل تسعة عشر يوما، ويقول هؤلاء إن الحكومة قد فشلت في أن تدفع لهم التعويضات المتفق بشأنها.

ووفقا لقانون أُقر عام 2007، تقوم الحكومة بدفع تعويض للسجناء السياسيين السابقين بقيمة 19 دولار عن كل يوم قضوه في السجن.

وفي الوقت نفسه، يقول الاتحاد الأوروبي إن ألبانيا قد أحرزت تقدما في سعيها للالتحاق بالاتحاد.

وتقول المفوضية الأوروبية إن ألبانيا قد حققت "اتفاقا قويا بين الحكومة والأحزاب" فيما يتعلق بعدد من الإجراءات الإصلاحية الضرورية لتأهيل البلاد لعضوية الاتحاد الأوروبي.

لكن منح العضوية من قبل الاتحاد يتطلب من ألبانيا أن تستكمل "إجراءات إصلاحية رئيسية في مجال القضاء والإدارة العامة"، كما تقول المفوضية الأوروبية.

ويتهم السجناء السابقون المضربون عن الطعام في العاصمة الألبانية تيرانا الحكومة بالفشل في الوفاء بالتزاماتها.

وقال سكندر توفا رئيس جمعية السجناء السياسيين السابقين إن قيام شخصين بإشعال النار في نفسيهما كان تعبيرا عن "أفعال يائسة" من قبل أشخاص وصفهم بأنهم "جثث تمشي على الأرض، والمحرومين من أية كرامة".

والجدير بالذكر أن عشرات الآلاف من الأشخاص تعرضوا للإعدام أو السجن في معسكرات للاعتقال خلال عقود طويلة من الحكم الشيوعي للزعيم أنور خوجه.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك