بريطانيا طلبت من الأردن عفوا عن "أبو قتادة"

آخر تحديث:  الخميس، 11 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 23:21 GMT
أبو قتادة

أبوقتادة أدين في الأردن بتهم إرهاب بعد محاكمته غيابيا

كشف النقاب عن أن الحكومة البريطانية طلبت من السلطات الأردنية دراسة إصدار عفو عن الإسلامي المتشدد أبو قتادة.
وأعلن أمام محكمة بريطانية الخميس أن الحكومة الأردنية قالت إن الاستجابة للطلب البريطاني غير ممكن ، وأكدت ضرورة أن يمثل أبو قتادة للمحاكمة في الأردن.

جاء ذلك في جلسة عقدتها محكمة بريطانية لنظر استئناف تقدم به أبو قتادة لالغاء قرار وزيرة الداخلية البريطانية تريزا ماي بترحيله إلى الأردن.
وقالت مصادر بالحكومة البريطانية لاحقا إن طلب العفو عن أبو قتادة تعلق بأحكام إدانة سابقة صدرت ضده غيابيا في الأردن ولا يتصل بمحاكمته مجددا في الإردن.

وقيل في المحكمة أن الأردن رفض أيضا طلبا بريطانيا بتأكيد عدم استخدام الأدلة التي انتزعت تحت التعذيب ضد أبو قتادة خلال المحاكمة.

ومن المحتمل أن يكون طلب الاستئناف الذي تقدم به أبو قتادة للجنة ( المحكمة) الخاصة بنظر طلبات استئناف الخاصة بقضايا الهجرة هو آخر استئناف في معركة قانونية مستمرة منذ سبع سنوات. ومن المقرر أن تستمر جلسات نظر الاستئناف ثمانية أيام.

وتقول الحكومة البريطانية أن أبو قتادة يمثل تهديدا للامن البريطاني غير أن محامييه يشككون في الضمانات الأردنية بأنه سوف يلقى محاكمة عادلة في ظل غياب الأدلة التي جمعتها السلطات الأردنية بالتعذيب.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك