جائزة قادة افريقيا: لم ينجح احد!

آخر تحديث:  الاثنين، 15 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 14:33 GMT
مو ابراهيم

لم تنطبق شروط الجائزة على اي زعيم افريقي

لم يفز احد بجائزة مو ابراهيم للحكم الرشيد في افريقيا ـ وهي اعلى جائزة فردية من حيث القيمة في العالم اذ تبلغ قيمتها 5 ملايين دولار.

وتمنح الجائزة كل عام لزعيم افريقي منتخب ديمقراطيا ويحكم بشكل جيد وعمل على رفع مستوى معيشة شعبه وترك الحكم طوعا.

وقالت اللجنة التي تمنح الجائزة ان الشروط لم تنطبق على احد هذا العام، كما حدث في عامي 2009 و2010.

وفاز بالجائزة العام الماضي رئيس دولة الرأس الاخضر بدرو فيرونا بايرس، الذي قاد النضال ضد الاستعمار البرتغالي وادخل نظام التعددية السياسية في البلاد ويحسب له رفع مستوى معيشة الشعب.

وتقسم قيمة الجائزة على 10 سنوات تتبعها مكافأة سنوية 200 الف دولار مدى الحياة.

ولدى اعلانه النتيجة قال مو ابراهيم: "اذا قطعت عهدا، فعليك الالتزام به. فاذا قلنا ان الجائزة هي للقيادة المميزة علينا ان نلتزم بذلك. لا يمكن ان نتهاون".

وقال عضو لجنة الجائزة سالم احمد سالم: "نظرت اللجنة في امر عدد من المرشحين الا ان شروط الجائزة لم تنطبق على اي منهم".

والفائزان الاخران بالجائزة منذ اطلاقها قبل ست سنوات هما رئيس بوتسوانا فيستس موغي ورئيس موزمبيق يواكيم تشيزانو.

ومطلع هذا الشهر منحت مؤسسة الجائزة مليون دولار جائزة خاصة للاسقف ديزموند توتو "لنطقه بالحق في وجه السلطة".

ووصفت المؤسسة، ومقرها في لندن، الاسقف بانه "واحد من اقوى الاصوات الافريقية المطالبة بالعدالة والحرية والديمقراطية والحكم الرشيد".

ويقول رجل الاعمال السوداني المولد مو ابراهيم ان جائزة الحكم الرشيد ضرورية لان اغلب الزعماء الافارقة يأتون من خلفيات فقيرة ويغريهم التمسك بالسلطة خشية العودة لحياة الفقر.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك