المناظرة الرئاسية الثانية: اوباما ورومني يتبادلان الاتهامات

آخر تحديث:  الأربعاء، 17 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 02:26 GMT

المناظرة الثانية بين اوباما ورومني تسبق الانتخابات بثلاثة اسابيع فقط

تبادل المرشحان لإنتخابات الرئاسة الأمريكية، الرئيس الديمقراطي باراك أوباما وغريمه الجمهوري ميت رومني، الإتهامات حول قضايا داخلية بشأن الضرائب العمالة ومصادر الطاقة.

جاء ذلك خلال المناظرة الثانية بينهما في نيويورك، قبل ثلاثة أسابيع من موعد الإنتخابات الرئاسية.

وأجاب أوباما ورومني عن أسئلة وجهها إليهما جمهور يضم نحو ثمانين شخصا من الناخبين الذين لم يحسموا أمرهم بعد للتصويت لأي من المرشحيْن.

وقال أوباما إنه أوفى بوعوده للشعب الأميركي، بينما تحفظ رومني على مقارنته بالرئيس السابق بوش.

وفي مسألة الوظائف الأميركية، تبادل المرشحان التهم حول أفضل السبل لإنقاذ الشركتين المصنعتين للسيارات: جنرال موتورز وكرايسلر.

وخلال إجابتهما عن أسئلة تتعلق بالإقتصاد الأميركي والطاقة، قاطع كل منهما الآخر عدة مرات.

وإتهم أوباما رومني أكثر من مرة بعدم قول الحقيقة.

أما فيما يتعلق بمقتل السفير الأمريكي في ليبيا قال أوباما إنه يعتزم تعقب الجناة لمعاقبتهم، أما رومني فقال إن هذا الحادث يشكك في جدوى سياسة أوباما.

ويسعى أوباما خلال المناظرة إلى استعادة جانب من التأييد الذي فقده بعد أدائه، الذي وُصف بالضعيف، في المناظرة الأولى التي جرت قبل أسبوعين.

وكان فريق الحملة الانتخابية الخاص باوباما قد أكد قبل المناظرة انه سيحقق تفوقا كبيرا على منافسه.

وقال روبرت جيبس كبير مستشاري الفريق انه يتوقع ان يكون اوباما بتقديم اداء قوي خلال المناظرة وذلك بعد اداء غير مناسب خلال المناظرة الاولى التى عقدت في وقت سابق.

ويسعى كل من المرشحين الى كسب اصوات الناخبين في 9 ولايات متارجحة رئيسية لم تقرر بعد مرشحها وهذه الولايات هي التى يتوقع المحللون ان تحسم السباق الرئاسي.

وتدير المناظرة والتى تستمر 90 دقيقة كاندي كراولي كبيرة المحررين السياسيين في قناة سي ان ان الاخبارية.

وقامت حملة اوباما بتغيير اسلوبها المعتاد بخفض التوقعات المسبقة من مردود المناظرة في محاولة لحشد المزيد من التاييد لاوباما.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك