محاكمة برلسكوني: رئيس الوزراء الإيطالي السابق ينفي "علاقة حميمة" مع روبي

آخر تحديث:  السبت، 20 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 00:11 GMT
برلسكوني وروبي

يدور الاتهام حول علاقة رئيس الوزراء الايطالي السابق ببغي قاصر

نفى رئيس الوزراء الايطالي السابق سلفيو برلسكوني وجود "علاقات حميمة" له مع بغي قاصر متهم فيها.

وقال برلسكوني خلال محاكمته في ميلانو انه لم تكن هناك ابدا "مشاهد ذات طبيعة جنسية" في بيته.

واضاف ان تعبير بونغا بونغا الذي يشير الى حفلات جنس انما جاء في سياق نكتة كان يستخدمها من حين لآخر.

وفيما يتعلق باستغلاله نفوذه بحكم منصبه للافراج عن المومس، التي تحمل اسم الشهرة روبي، من شرطة ميلانو نفى برلسكوني ان يكون مارس اي ضغط على شرطة ميلانو.

وكان القي القبض على الفتاة، وهي راقصة مغربية في ملهى ليلي اسمها كريمة المحروق، بتهمة السرقة.

ويواجه برلسكوني، وعمره الان 73 عاما، تهمة ممارسة الجنس مدفوع الثمن مع روبي عام 2010 وعمرها وقتها 17 عاما.

وقال في بيان له امام قضاة المحكمة ان عمرها كان 24 عاما "كما قالت هي بنفسها".

ويصر المدعون على ان برلسكوني مارس الجنس مع كريمة المحروق في 13 مناسبة.

الا ان برلسكوني قال: "لم تكن لي اي علاقة حميمة بها اطلاقا".

كما ان المذكورة نفت مرارا ان تكون مارست الجنس مع برلسكوني وعمرها 17 عاما او انها تعمل مومسا.

وقال برلسكوني: "لم امارس اي ضغط على مسؤولي شرطة ميلانو. البنت قالت انها مصرية، ومن عائلة تربطها صلة قربى بمبارك (الرئيس المصري السابق)".

واضاف انه صدقها واتصل بالشرطة لانه لم يرغب في "مشكلة دبلوماسية"، لكنه اصر ان المكالمة اقتصرت على "الحصول على معلومات".

ويواجه برلسكوني عقوبة السجن 15 عاما اذا ادين بالاتهامات.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك