احتجاجات في بنما على بيع منطقة للتجارة الحرة

آخر تحديث:  السبت، 20 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 02:21 GMT
الاحتجاجات في كولون

يخشى المتظاهرون من ان يؤدي بيع الاراضي سيؤدي الى فقدان الكثير من الوظائف.

قام مئات المتظاهرين في بنما بحرق إطارات سيارات واشتبكوا مع الشرطة بعد ساعات من موافقة البرلمان على قانون يسمح ببيع منطقة كولون للتجارة الحرة.

ويخشى المتظاهرون من ان القانون الجديد سيؤدي الى تسريح الكثير من الموظفين وفقدهم مصادر دخلهم.

وتعمل نحو الفي شركة في منطقة التجارة الحرة المربحة المطلة على قناة بنما.

ودعا الرئيس ريكاردو مارتينلي الى الهدوء، وقال إن بيع الاراضي المملوكة للدولة سيفيد المنطقة.

وقال إن "محرضين" و"المصالح الشخصية" وراء الاحتجاجات في مدينة كولون.

ووفقا للقانون الجديد، فإن 35 في المائة من عائد بيع الاراضي سيستثمر في صندوق "للاستثمارات المجتمعية" في المنطقة.

وستذهب الـ 65 في المائة الاخرى الى الحكومة المركزية للدولة الواقعة في امريكا اللاتينية.

وقال فيليبي كابازاس رئيس جماعة حركة كولون "لا نريد ان تباع الاراضي لأنها اصول تملكها كولون".

ولدى كولون واحد من اكبر موانئ التجارة الحرة في العالم، وبدأ تشغيل منطقة التجارة الحرة منذ الخمسينيات.

وقناة بنما التي تربط المحيط الاطلنطي بالمحيط الهادي وهي مصدر العائد الرئيس في بنما.

وتدير بنما القناة منذ عام 1999 عندما تسلمت ادارتها من الولايات المتحدة.

والعمل في توسعة القناة مستمر منذ سنين، ومن المزمع ان يتم الانتهاء منه قبيل حلول مئوية القناة عام 2014.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك