أوباما ورومني يتبادلان النكات في حفل عشاء

آخر تحديث:  السبت، 20 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 13:34 GMT

أدار الحفل رئيس المؤتمر الأمريكي للأساقفة الكاثوليك الذي يختلف مع الإدارة الأمريكية حول قانون الرعاية الصحية

في حفل خيري لجمع التبرعات، تبادل الرئيس الأمريكي باراك أوباما ومنافسه الجمهوري ميت رومني التعليقات الطريفة فيما بينهم.

ففي الحفل الذي نظمته الأبراشية الكاثوليكية بنيويورك، قال أوباما إن أداءه في المناظرة الأولى، والتي يرى كثيرون أنه خسرها، كان مجرد "إغفاءة طويلة" يتحضر فيها للمناظرة الثانية وسخر رومني من ثروته الشخصية.

وقال رومني في إشارة منه إلى مذهب المورمون الذي يعتنقه، إنه كان يجهز للمناظرات بعدم شرب الكحول لمدة 65 عاما.

وظهر أوباما في وقت سابق في برنامج ذا ديلي شو مع جون ستيوارت.

وفي إجابته على سؤال وجهه إليه ستيوارت حول التعليق المشوش للإدارة الأمريكية في أعقاب الهجوم على القنصلية الأمريكية في بنغازي بليبيا في الحادي عشر من سبتمبر/أيلول الماضي، قال أوباما إن الولايات المتحدة ستعمل على تعزيز الأمن خارج أراضيها في أعقاب ذلك الهجوم.

وسيبقى ذلك الهجوم، الذي لقي فيه السفير الأمريكي إلى ليبيا حتفه إضافة إلى ثلاثة أمريكيين آخرين، محورا للجدل بين الحملتين الرئاسيتين حول السياسة الخارجية للمرشحين في المناظرة التي ستجري في ولاية فلوريدا الاثنين القادم.

وقال أوباما في البرنامج التليفزيوني إن حكومته لا تزال تعمل في طور جمع الأدلة.

وأضاف قائلا: "تنشغل الحكومة بأعمال كثيرة. وفي أي وقت، يمكن لأي شيء أن يحدث فجأة ليفسد عليك عملك، ومن ثم فإنك تبحث عن أماكن العطب لتصلحها."

واعرب أوباما في أكثر من مناسبة عن أمله في إغلاق سجن قاعدة غوانتانامو البحرية في كوبا، وكان ذلك وعدا في فترة رئاسته الأولى تعرض من جراءعدم تنفيذه للنقد.

سخرية متبادلة

كان ظهور رومني في حفل عشاء مؤسسة ألفريد سميث التذكاري هو الحدث الوحيد على أجندة حملة رومني الرئاسية يوم الخميس، بعد عدد من الزيارات التي قام بها باسم الحملة في فيرجينيا يوم الأربعاء.

وقال رومني، مذكرا جمهوره بالطريقة المرحة التي استخدمها نائب الرئيس أوباما في مناظرته مع منافسه بول ريان الجمهوري: "كنت أتمنى أن يصطحب الرئيس نائبه جو بايدن معه، فهو يضحك على كل شيء."

وفي إشارة إلى المناظرة الرئاسية الأولى، قال أوباما: "كانت لدي طاقة أكبر في المناظرة الثانية. حيث إنني حصلت على قسط من الراحة بعد الغفوة الطويلة التي كنت فيها في المناظرة الأولى."

وأشار إلى أنه كان يواجه انتقادا كونه معروفا في بداية فترته الرئاسية. حيث قال في إشارة منه إلى رحلة صيفية خارجية تسببت بتوجيه انتقادات: "لقد دهشت من قدرة المحافظ رومني على تفادي تلك المشكلة."

وأدار حفل العشاء الكاردينال تيموثي دولان، رئيس المؤتمر الأمريكي للأساقفة الكاثوليك، والذي كان يختلف مع الإدارة الأمريكية حول القضايا التي تتعلق باحتياطات منع الحمل في قانون الرعاية الذي اقترحه أوباما.

وقال دولان إنه قد تلقى العديد من الرسائل الإلكترونية التي تعترض على دعوة أوباما لحضور ذلك الحفل.

وكان رومني قد أعلن يوم الخميس أن حملته ستغادر نورث كارولاينا، وهو على يقين أن حملته الانتخابية ستنتصر هناك، حيث إن استطلاعات الرأي في الولاية تظهر تقدمه على منافسه الديمقراطي بست نقاط.

كما استفاد أوباما أيضا من استطلاع رأي حديث أجراه مركز بيو اللاتيني، الذي يظهر أن ثلاثة أرباع اللاتينيين الكاثوليك يدعمونه رئيسا لفترة ثانية.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك