مقتل وإصابة العشرات في هجوم استهدف كنيسة شمالي نيجيريا

آخر تحديث:  الأحد، 28 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 19:12 GMT
موقع الهجوم

لم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم حتى الآن إلا أن أصابع الاتسهام تشير إلى جماعة بوكو حرام

قال مسؤولون في نيجيريا إن ثمانية أشخاص على الأقل قتلوا وأصيب العشرات في هجوم انتحاري استهدف كنيسة في مدينة كادونا شمالي البلاد.

وقال شهود عيان إن انتحاريا اقتحم بسيارة ذات دفع رباعي كنيسة سانت ريتاز المزدحمة في منطقة مالالي بمدينة كادونا المضطربة والتي يقطنها مزيج من أعراق وأديان مختلفة.

وقال المتحدث باسم الوكالة الوطنية لإدارة الطوارئ يوشوا شعيب إنه تأكد مقتل ثمانية أشخاص واصابة ما يزيد على 100 آخرين بجروح.

ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها على الفور إلا أن جماعة بوكو حرام الإسلامية أعلنت مسؤوليتها عن هجمات مشابهة في الماضي وهاجمت عددا من الكنائس بقنابل وأسلحة منذ أن صعدت من حملتها ضد المسيحيين العام الماضي.

وعقب الحادث خرج شبان مسيحيون غاضبون إلى الشوارع وقد تسلحوا بالعصي والسكاكين وهاجموا من يظنوه من المسلمين تعبيرا عن غضبهم من تكرار الهجمات.

وأقامت الشرطة حواجز على الطرق ونشرت دوريات في أنحاء البلدة في مسعى لمنع انتشار العنف.

وهرع الكثير من السكان إلى داخل منازلهم خوفا من تصاعد أعمال القتل الطائفي الذي تشهده كادونا بين الحين والآخر.

وكان 90 شخصا قتلوا في يونيو / حزيران الماضي في أعمال عنف عرقية أعقبت هجوما بقنبلة استهدف كنيسة بولاية كادونا.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك