أوكرانيا: الناخبون يدلون بأصواتهم في انتخابات برلمانية حاسمة

آخر تحديث:  الأحد، 28 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 09:43 GMT
الانتخابات البرلمانية في أوكرانيا

من المتوقع إعلان النتائج النهائية الاثنين

يدلي الناخبون الأوكرانيون بأصواتهم في الانتخابات البرلمانية التي تشهدها البلاد إذ فتحت مراكز الاقتراع أبوابها في الساعة السادسة صباحا بتوقيت غرينتش الموافق الثامنة صباحا بالتوقيت المحلي على أن تبقى مفتوحة لمدة 12 ساعة.

ويتنافس في هذه الانتخابات "حزب الأقاليم" وهو حزب الرئيس فيكتور يانوكوفيتش واتحاد قوى المعارضة الذي يدعم رئيسة الوزراء السابقة يوليا تيموشينكو التي تقضي عقوبة السجن لمدة سبع سنوات بعد إدانتها بتجاوز صلاحياتها عندما كانت رئيسة للوزراء.

وتعرض حزب يانوكوفيتش لانتقادات في الغرب بسبب سجن منافسته الرئيسة، تيموشينكو.

وتسعى أحزاب صغرى إلى الاستفادة من حالة الإحباط التي يعانيها بعض الناخبين الأوكرانيين ومن بينها حزب "أودار" لبطل الملاكمة العالمي فيتالي كليتشكو وهو حزب ليبرالي وحزب "سفوبودا" المحسوب على أقصى اليمين.

إعلان النتائج

ورغم أن بعض النتائج ستعلن بسرعة كبيرة، فإن من المتوقع أن تعلن النتائج النهائية الاثنين.

ومن المقرر أن يشغل نصف مقاعد البرلمان البالغ عددها الإجمالي 450 مقعدا مرشحو القوائم الحزبية الفائزون، في حين سيشغل النصف المتبقي المرشحون المستقلون الحاصلون على أكبر عدد من أصوات الناخبين.

ويشارك في الانتخابات نحو 5 آلاف مرشح.

ويقول مراسل بي بي سي في العاصمة كييف، ديفيد ستيرن، إن الانتخابات الحالية هي أكثر الانتخابات خضوعا للمراقبة في تاريخ أوكرانيا إذ يشرف على مراقبتها نحو 3500 مراقب أجنبي معتمد بمن فيهم أكثر من 600 مراقب تابعين لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا.

استطلاعات رأي

ولم تنشر استطلاعات للرأي منذ 18 اكتوبر/تشرين الاول بموجب حظر رسمي على النشر.

واظهرت استطلاعات في وقت سابق تقدم حزب الاقاليم على المعارضة المشتركة التي تضم حزب وطننا اوكرانيا الذي تتزعمه تيموشينكو وحزب كليتشيكو.

ويتقدم حزب يانوكوفيتش على الرغم من عدم شعبية الحكومة بسبب سياسات الضرائب والمعاشات و"اخفاقها" في وقف الفساد. وتبدو ايضا اوكرانيا معزولة بعد خلافات مع الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي في شأن تيموشينكو ومع روسيا في شأن الغاز.

ويعاني الاقتصاد الاوكراني انخفاض الطلب على الصلب وصادرات اخرى في الوقت الذي جمد صندوق النقد الدولي عمليات الاقراض في 2011 عندما ماطلت كييف في إجراء اصلاحات وصفت بأنها مؤلمة.

ورغم ذلك يتوقع المعلقون احتفاظ حزب الاقاليم بأغلبية في البرلمان. وحزب الاقاليم مؤيد لقطاع الاعمال ويموله رجال صناعة اثرياء وهو قادر على "استغلال" التسهيلات والموارد الحكومية والاقليمية.

ونبهت المعارضة الى ان فوز حزب الاقاليم سيدشن "حكما استبداديا وسياسات معدة لجعل طبقة رجال الاعمال والمقربين من يانوكوفيتش يزدادون ثراء."

وكانت تيموشينكو البالغة من العمر51 عاما قد دعت الخميس الناخبين الى اسقاط حزب الاقاليم منبهة الى ان يانوكوفيتش قد "يقيم نظاما دكتاتوريا ولن يتخلى عن السلطة مطلقا مرة اخرى بالطرق السلمية."

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك