الكنيسة الكاثوليكية البولندية تحذر المسيحيين من الافكار الوثنية في احتفالات الهالويين

آخر تحديث:  الثلاثاء، 30 أكتوبر/ تشرين الأول، 2012، 00:40 GMT

احتفالات الهالويين تتضمن ارتداء ازياء غريبة او مخيفة

حذرت الكنيسة الكاثوليكية في بولندا من ان الطقوس التى يتم ممارستها اثناء احتفالات الهالويين تهدد بنشر افكار غريبة.

وفي بيان لها نشرته على موقعها على شبكة الانترنت قالت الكنيسة ان الاحتفالات بعيد جميع القديسين او الهالويين يتضمن ممارسات قد تتعارض مع تعاليم الكنيسة والديانة المسيحية.

وقال احد القساوسة في الكنيسة ان الاحتفالات التى تجري في الحادي والثلاثين من اكتوبر/تشرين الاول من كل عام يتم استخدامها لتقديم افكار وثنية للشباب المسيحي.

وحذر الاب اندزي زيغا من ان احتفالات الهالويين تقف وراء "ثقافة الموت".

ونشرت وكالة الانباء البولندية مقتطفات من خطاب الاب زيشن كامين الذي يفترض ان تتم قرائته خلال صلاة الاحد المقبل قال فيه "هذا النوع من الممارسات يغري الاطفال محبي الحلوى بتبني افكار اخرى قد تتسبب في خراب روحي وقد يتحول الى تدمير المعتقدات الروحية لهم تماما".

وقال الاب "الممارسات غير المسئولة وغير المتوافقة مع الديانة المسيحية" تقدم الى الشباب والاطفال عالما من الظلمات بما فيه من "شياطين ومصاصي دماء واشباح باسم التسلية".

ويتضمن عيد الهالويين في اغلب البلاد الكاثوليكية سفر الاسر الى اماكن مختلفة لزيارة مدافن اقاربهم وتزيينها بالمصابيح.

لكن الاسلوب الامريكي في الاحتفال يختلف بما ذلك الحفر على قشر ثمار القرع وارتداء ثياب للظهور بمظهرالاشباح و الوحوش او الشياطين خلال اخر ليلة من شهر اكتوبر/تشرين اول وهي الاحتفالات التى اصبحت رائجة في مختلف دول العالم.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك