أوباما يجتمع بكبار معاونيه لبحث جهد الاغاثة بعد إعصار ساندي

آخر تحديث:  السبت، 3 نوفمبر/ تشرين الثاني، 2012، 13:49 GMT
اوباما

تبث وسائل الاعلام الامريكية تقارير مستمرة عن الاحباط الذي اصاب سكان المناطق المنكوبة

يعقد الرئيس الأمريكي باراك أوباما السبت اجتماعا موسعا مع كبار مساعديه والمسؤولين على مستوى الولايات والمناطق المتضررة من الاعصار ساندي، وذلك لبحث ما خلفه الإعصار من اضرار.

ويأتي الاجتماع بعد تصاعد ازمة الوقود والكهرباء في ولايتي نيويورك ونيوجيرزي، أكثر ولايات الساحل الشمالي الشرقي الامريكي تضررا من الاعصار المدمر.

وأعلن البيت الابيض ان الرئيس أوباما سوف يجتمع مع فريق مساعديه أولا ثم ينضم للاجتماع عبر الهاتف حكام ولايات نيويورك ونيوجيرزي وكونكتكت.

وأكد البيت الابيض ان وزيرة الامن الداخلي جانيت نابوليتانو ومدير ادارة الطوارئ الفيدرالية كريج فوجيت سوف يشاركون في الاجتماع.

ومن المقرر ان يتوجه عدد من مسؤولي الادارة الامريكية الى المناطق المتضررة للتأكد، كما قال البيت الابيض، من تنفيذ اوامر أوباما بتوفير المساعدات اللازمة.

وكان اوباما قد تعهد بتقديم المساعدات كافة دون مراعاة الاجراءات الرتيبة والبيروقراطية.

من ناحية أخرى، شكا سكان ولاية نيوريورك من قلة امدادات الوقود، وتشير تقارير إلى إن صبر الناس بدأ ينفد.

ويعرقل نقص البنزين وانقطاع الكهرباء مساعي اعادة الحياة الطبيعية إلى مناطق كثيرة من نيوجيرزي وكونكتكت.

وتبث وسائل الاعلام الامريكية تقارير مستمرة عن الاحباط الذي اصاب سكان هذه المناطق.

وشهدت محطات الوقود طوابير طويلة من السيارات والاشخاص الذين حملوا حاويات صغيرة آملين في الحصول على اي كمية من الوقود اللازم لتشغيل مولدات الكهرباء.

وتقول الارقام ان أكثر من ثلاثة ملايين شخص يعانون انقطاع الكهرباء في مناطق الساحل الشمالي الشرقي الامريكي، 80 في المائة منهم في نيويورك ونيورجيرزي.

وكانت إدارة أوباما قد امرت الجمعة بشراء 12 مليون غالون من البنزين و10 ملايين غالون من الديزل لتوزيعها في المناطق المتضررة.

ومن المقرر ان تنقل هذه الكميات بشاحنات عملاقة الى المناطق المستهدفة.

وكانت تقديرات قد اشارت على ان تكاليف اعصار ساندي سوف تترواح بين 20 و30 مليار دولار، ما يجلعه ثاني أسوأ الاعاصير من حيث الخسائر في السنوات الأخيرة.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك