الصين: قيادة الحزب الشيوعي تصدق على قرار طرد بو شيلاي

آخر تحديث:  الأحد، 4 نوفمبر/ تشرين الثاني، 2012، 12:11 GMT
بو شيلاي

بو شيلاي

صدقت اللجنة المركزية للحزب الشيوعي الصيني، بعد مؤتمر مغلق دام اربعة ايام، على قرار طرد مسؤول الحزب السابق في مدينة تشونغتشينغ، بو شيلاي، ووزير السكك الحديد السابق ليو زيجون، من الحزب.

كما قررت اللجنة المركزية ترقية قائدين عسكريين وصدقت على تعديل في دستور الحزب.

وصدقت اللجنة المركزية في مؤتمرها الذي شارك فيه 365 مسؤولا من قياديي الحزب على قرار كان قد صدر في وقت سابق بطرد بو وليو لارتكابهما "مخالفات انضباطية خطيرة" حسبما اوردت وكالة شينخوا الرسمية للانباء.

ومن المتوقع ان يواجه الرجلان الآن تهما جنائية.

ويأتي عقد المؤتمر المغلق قبل ايام فقط من افتتاح المؤتمر العام للحزب في العاصمة بيجينغ في الثامن من هذا الشهر الذي سيشهد تغيير القيادة العليا.

وكان بو قبل اطاحته احد المرشحين لتبوؤ احد المراكز المتقدمة في قيادة الحزب والدولة.

وكانت الحكومة قد وجهت في سبتمبر/ايلول الماضي تهمتي الفساد والمحسوبية لبو، واتهمته ايضا بالتلاعب بالقانون من اجل التغطية على الدور الذي لعبته زوجته في جريمة قتل رجل اعمال بريطاني.

وقد حكم على زوجة بو بالاعدام مع ايقاف التنفيذ.

اما وزير السكك ليو، فكان قد طرد من وظيفته في العالم الماضي بعد ان اتهم بالفساد. وقد تعرضت سمعته لضربة اضافية بعد حادث تحطم احد القطارات السريعة الذي اسفر عن مقتل 40 راكبا.

ورغم ان الحادث وقع بعد مغادرة ليو منصبه، اصرت الحكومة على انه المسؤول الرئيس عن الالتزام بمعايير السلامة.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك