الاقتصاد يتصدر حملة المرحلة الأخيرة من سباق الرئاسة الأمريكية

آخر تحديث:  الاثنين، 5 نوفمبر/ تشرين الثاني، 2012، 13:08 GMT
رومني

يزور رومني ولايات فلوريدا وفيرجينيا ونيوهامبشير واوهايو

مع بدء العد التنازلي للساعات الأخيرة لسباق الرئاسة الأمريكية، ما زال الاقتصاد يحتل مكان الصدارة في الحملات الدعائية للمرشحين المتنافسين.

فقد قال الرئيس باراك أوباما، مرشح الحزب الديمقراطي، إنه سيعمل على توفير المزيد من فرص العمل ويستكمل ما يقول إنه بدأه في السنوات الأربع الماضية، بينما أشارت حملته إلى توفير 171 الف فرصة عمل خلال الشهير الاخير فقط.

وردت حملة المرشح الجمهوري المنافس، ميت رومني، بأن أوباما أخفق في الوفاء بوعوده الاقتصادية.

وقال رومني إن عدد الوظائف التي وفرتها سياسات اوباما الاقتصادية اقل عما وعد به وهو 9 ملايين وظيفة، وقال إن معدل نسبة البطالة لا يزال 7.9 في المائة.

وانتقد رومني بشدة أقوال حملة أوباما بأن المسؤول عن الاخفاق في انجاز المزيد في مجال تحفيز الاقتصاد هو ميراث حكم سابقه الرئيس الجمهوري جورج بوش الأبن.

وقال رومني، "كرئيس سوف أبدا العمل مباشرة ولن أباشر بالقاء اللوم على الرئيس السابق".

ونظرا لان استطلاعات الرأي تشير لتقارب كبير في نسبة التأييد الشعبي للمرشحين، فإن الأنظار تتجه إلى الولايات الحاسمة.

وتسمى هذه الولايات بالمتأرجحة نظرا لعدم حسم الناخبين المحتملين مواقفهم النهائية من اختيار أي من المرشحين.

ويتجول أوباما في ثلاث من هذه الولايات وهى أيوا وويسكونسن واوهايو، ومن المقرر أن ينهي الرئيس حملته في مدينة شيكاغو في ولايته إلينوي.

أما رومني فسوف يزور فلوريدا وفيرجينيا ونيوهامبشير واوهايو.

وفي فلوريدا، أمر قاضي فيدارالي بمد ساعات التصويت استجابة لطلب حملة أوباما وعدد من المنظمات الحقوقية.

وكان عدد من مراكز التصويت قد شهد إقبالا هائلا على التصويت المبكر، ورفضت الحكومة المحلية الجمهورية استخدام صلاحياتها القانونية الطارئة لتمديد ساعات التصويت.

وتقول حملة رومني ان المرشح الجمهوري حصل على مليون و892 الف و677 من الاصوات المبكرة، مقابل مليون و733 الف و65 صوتا للمرشح الديمقراطي.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك