غانا: الإهمال تسبب بانهيار مخزن تجاري في أكرا

آخر تحديث:  الخميس، 8 نوفمبر/ تشرين الثاني، 2012، 17:11 GMT
انهيار مخزن في اكرا

يقول مسؤولون انهم يعتقدون ان ثمة 50 شخصا ما زالوا تحت الانقاض

تسبب الإهمال وأخطاء هندسسية في انهيار مخزن تجاري مكون من عدة طوابق في أكرا، عاصمة غانا.

واتضح أن القائمين على البناء لم يحصلوا على التراخيص المطلوبة.

وقالت المتحدثة باسم منظمة "إدارة الكوارث الطبيعية في غانا"، كيت أدوبايا أن "خطأ هندسيا " تسبب في الحادث، وأن الأساسات لم تكن على ما يرام.

وقال نائب رئيس "المؤسسة الهندسية" في غانا لبي بي سي ان مؤسسته ستقوم بتحقيقها الخاص.

وقال الرئيس جون دراماني ماهاما إن المسؤولين عن الإهمال "سيدفعون الثمن".

وقد علق الرئيس حملته الانتخابية بعد وقوع الحادث.

ويتولى نائبه با كويسي اميساه ـ ارثر تنسيق جهود الانقاذ في موقع الحادث بمنطقة أتشيموتا في ضواحي العاصمة أكرا.

وتتواصل عمليات الإنقاذ حاليا لإخراج الضحايا من تحت الانقاض،وقال المتحدث باسم الشرطة لبي بي سي أن طواقم الانقاذ انتشلت 78 شخصا من تحت الأنقاض، وقد فاررق تسعة منهم الحياة.

ويقول مراسلنا ان المئات من عمال الانقاذ يقومون بالحفر تحت الانقاض بحثا عن ناجين، وسط مخاوف من ان يكون عشرات الاشخاص ما زالوا عالقين هناك.

ويضيف مراسلنا أنه يخشى أن يكون عدد العالقين في ركام العمارة المنهارة نحو 200 شخصا. وهو ما جعل العديد من المواطنين يتصلون بأقاربهم على الهاتف النقال للتحقق من سلامتهم، وعدم وجودهم ضمن العالقين في الركام. في حين يذكر شاهد عين أنه سمع دوي انفجار قبل انهيار العمارة.

وقد كتب الرئيس الغاني مهاما في موقعه على تويتر، لحظات بعد انهيار العمارة: "أصلي من أجل العمال والمتسوقين، والاخرين العالقين في ركام عمارة أتشيموتا مالكوم".

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك