مقتل ثلاثة اشخاص وإصابة 14 آخرين في انفجار قنبلة في كراتشي

آخر تحديث:  الأحد، 18 نوفمبر/ تشرين الثاني، 2012، 20:25 GMT
الشرطة الباكستانية بالقرب من موقع تفجير

يقدر عدد القتلى في العنف الطائفي في باكستان منذ اواخر التسعينيات بنحو اربعة آلاف شخص

قتل ثلاثة اشخاص واصيب 14 آخرون في انفجار قنبلة بالقرب من حسينية في مدينة كراتشي الباكستانية الاحد، حسبما افادت الشرطة الباكستانية.

وجاء الهجوم بعد يومين من تشديد باكستان الاجراءات الامنية في البلاد للحيلولة دون العنف الطائفي بين الاغلبية السنية والاقلية الشيعية في بداية شهر محرم.

وقال شهيد حياة وهو رجل شرطي رفيع المستوى في المنطقة "زرعت القنبلة على دراجة نارية بالقرب من حسينية في منطقة بلدة عباس، وانفجرت القنبلة محدثة ضجيجا مدويا وتسببت في مقتل ثلاثة اشخاص واصابة 14 شخصا آخرين".

واكد اسلام خان وهو ضابط بالشرطة الحادث قائلا إن جهازا للتحكم عن بعد استخدم لتفجير القنبلة.

واغلقت باكستان يوم الجمعة شبكات الهاتف المحمول بصورة مؤقتة خشية استخدامها لتنسيق هجمات بالقنابل.

وتشهد كراتشي اكبر مدن باكستان منذ امد طويل عنفا سياسيا وطائفيا بين الاغلبية السنية والاقلية الشيعية التي تمثل 20 بالمئة من سكان البلاد البالغ عددهم 167 مليونا.

ويقدر عدد القتلى في العنف الطائفي في باكستان منذ اواخر التسعينيات بنحو اربعة آلاف شخص.

ويوم الثلاثاء الماضي اعتقلت الشرطة في كراتشي اربعة مسلحين مشتبها بهم يعتقد انهم كانوا يخططون لسلسلة من اعمال العنف الطائفي في المدينة.

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك