الامم المتحدة: انخفاض انتاج الافيون في افغانستان بمقدار الثلث

آخر تحديث:  الثلاثاء، 20 نوفمبر/ تشرين الثاني، 2012، 20:05 GMT
الافيون في افغانستان

اتلفت الحكومة اكثر من 10 الاف هكتار من الاراضي المزروعة بخشخاش الافيون عام 2012

افاد تقرير للأمم المتحدة ان انتاج الافيون في افغانستان قد انخفض بمقدار الثلث.

وقال مكتب مكافحة المخدرات والجريمة التابع للامم المتحدة إن هذا الانخفاض حدث على الرغم من زيادة المساحات المستخدمة لزراعة محصول الافيون في البلاد.

ويحاول العديد من الفلاحين هناك زراعة نبات الافيون مع الارتفاع الحاصل في اسعاره.

الا ان انخفاض المنتوج منه يعزى إلى الامراض التي تصيب النباتات وسوء الاحوال المناخية.

ويقول تقرير المكتب الاممي إن الزيادة في المساحات المزروعة بخشخاش الافيون جاءت على الرغم من تكثيف الجهود الحكومية الرامية الى القضاء على زراعته، اذ اتلفت نحو 10 الاف هكتار من الاراضي المزروعة بهذه النباتات عام 2012.

ويضيف التقريران زراعة هذا المحصول تتركز في المناطق الجنوبية والغربية من البلاد حيث حيث "ينتشر انعدام الامن والجريمة المنظمة".

وطبقا لنتائج التقرير ظل عدد المقاطعات الخالية من زراعة الخشخاش دون تغيير عند حدود 17 مقاطعة.

وتقول الامم المتحدة ان الارتباط بين فقدان الامن وزراعة الافيون كان امرا واضحا لسنوات عديدة.

وقال يوري فيدوتوف مدير مكتب الامم المتحدة لمكافحة المخدرات والجريمة ان "تحسين الاحوال المعيشية، وبضمنها تحسين كبير في الامن ودور القانون ، امر يجب تشجيعه في هيلمند وفي عموم البلاد، إذا اردنا مساعدة المجتمعات الفلاحية الفقيرة على دعم انفسها".

ويقول التقرير إن هلمند تعد اكبر المقطاعات في المساحات المستخدمة لزراعة وانتاج الافيون.

وقد افادت تقارير ان انتاج الافيون في البلاد تضاعف في العام الماضي بسبب الارتفاع في اسعار بيعه.

ويقول مراسل بي بي سي في كابول كونتين سومرفيل ان برامج الحكومية للقضاء على زراعة الافيون غير محبوبة في جنوب وغرب البلاد.

ويضيف مراسلنا ان حركة طالبان وشبكات الجريمة المنظمة في أفغانستان وباكستان تستفيد بشكل كبير من تجارة المخدرات.

وتنتج افغانستان اكثر من 90 في المئة من الانتاج العالمي للافيون.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك