مقتل 7 من عائلة واحدة على يد مسلحين في بغداد

آخر تحديث:  الأربعاء، 28 نوفمبر/ تشرين الثاني، 2012، 12:35 GMT

عناصر مليشيات الصحوة هدف الجماعات المسلحة

أفادت مصادر أمنية عراقية، أن مسلحين هاجموا منزل قيادي في مليشيات الصحوة، في الطارمية، شمالي بغداد، وأطلقوا عليه النار، فاردوه قتيلا.

كما قتل المسلحون، من عائلته، رجلين وأربعة أطفال، سنهم من 6 إلى 14 سنة. وتقع الطارمية على نحو 50 كيلومترا من العاصمة، بغداد.

وتذكر المصادر الأمنية أن المسلحين استعملوا أسلحة مزودة بكاتم الصوت، في عمليتهم، التي استهدفت القيادي في مليشيات الصحوة، المعادية لتنظيم القاعدة.

ويتعرض عناصر مليشيات الصحوة لتعقب الجماعات المسلحة، الذين يعتبرونهم "خونةّ" لأنهم تعاونوا مع القوات الأمريكية، في قتالها لتنظيم القاعدة.

وكانت العاصمة العراقية شهدت، يوم الثلاثاء، انفجار سيارة مفخخة، أسفرت عن إصابة امرأة ورجل. بينما نجا وكيل وزير التخطيط، من محاولة اغتيال، بوسط العاصمة، بغداد. وقتل رجل في الحادث.

كما أصيب رجلان اثنان بجروح، في انفجار وقع في منطقة الرستمية، جنوب شرق بغداد.

اقرأ أيضا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك