المجندات الامريكيات يطالبن بدور أكبر في القتال

آخر تحديث:  الأربعاء، 28 نوفمبر/ تشرين الثاني، 2012، 05:34 GMT
مجندات،امريكيات،الجيش،دور، أكبر

اعتبرت الجمعية ان حرمان المجندات من المشاركة مع اقرانهن في ارض المعركة امر "غير دستوري"

رفعت الجمعية الامريكية للحقوق والحريات المدنية دعوى قضائية باسم 4 مجندات للطعن في قانون يمنع النساء من الخدمة من توليها العديد من الوظائف في ارض المعركة.

واعتبرت الجمعية ان حرمان المجندات من المشاركة مع اقرانهن في ارض المعركة امر "غير دستوري"، وتم تقديم الدعوى امام المحكمة الفيدرالية في سان فرنسيسكو.

ويمكن للمجندات الخدمة في الخطوط الامامية في الجيش الامريكي الا انهن يمنعن من المشاركة في وحدات المشاة الامامية.

وقال ناطق باسم البنتاغون ان "حوالي 14.500 دور متاح للمجندات في المعارك"، مضيفاً ان" وزير الدفاع الامريكي ليون بانيتا اعطى تعليماته بضرورة توفير أدوار اضافية للمجندات في الخدمة العسكرية".

تمييز

وقالت احدى محاميات الجمعية ماريلا ميغدال ان "هذا التغيير ليس كافياً".

وتطالب الدعوى القضائية المرفوعة الى رفع المحاذير المفروضة على المجندات في الجيش لأنها تتناقض مع حقهن بالمساواة مع الرجال.

واشارت احدى المشاركات في رفع هذه الدعوى النقيب زوي بيديل ان "القوانين الحالية تحد من تطور المرأة في المارينز"، مضيفة "المارينز هو المكان الوحيد الذي تعاني فيه النساء من التمييز بسبب جنسها".

ويبلغ عدد النساء اللواتي يخدمن في صفوف الجيش الأمريكي حوالي 14 في المئة من اصل 1.4مليون عسكري.

وتتضمن الدعوى القضائية التى قدمت الثلاثاء ان "المجندات محرومات من العمل رسمياً في 238 الف وظيفة في الجيش الامريكي".

اقرأ أيضا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك