هولندا تلغي العمل بقانون حظر التجديف

آخر تحديث:  الخميس، 29 نوفمبر/ تشرين الثاني، 2012، 01:45 GMT
هولندا

رئيس الحكومة الهولندية مارك روت

قررت السلطات الهولندية المصادقة على مقترح بالغاء العمل بقانون التجديف الذي يعتبر اهانة الذات الالهية جريمة.

وكانت معظم الاحزاب السياسية الممثلة في البرلمان الهولندي قد اتفقت على ان القانون لم يعد ذا جدوى في القرن الحادي والعشرين.

يذكر ان قانون التجديف، الذي دخل حيز التنفيذ في ثلاثينيات القرن الماضي، لم يستخدم قط منذ اكثر من خمسين عاما في هولندا، البلد الليبرالي والمتسامح الذي يفخر بحرية التعبير التي يتمتع بها شعبه.

الا انه ما زال من غير المسموح قانونا اهانة الملكة بياتريكس او رجال الشرطة.

وتقول مراسلة بي بي سي في لاهاي أنا هوليغان إن موضوع اهانة الاديان خضع لجدل مستفيض بعد ان حكمت محكمة هولندية بعدم ملاحقة السياسي اليميني خيرت فيلدرز لانتقاده الاسلام رغم شعور الكثير من المسلمين بالاهانة جراء ذلك.

وفي عام 2008، امتنعت الحكومة الائتلافية الحاكمة آنذاك عن الغاء العمل بالقانون من اجل ضمان دعم احد الاحزاب المسيحية الاصولية.

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك