إصابة قائد بارز من طالبان باكستان في "هجوم انتحاري"

آخر تحديث:  الخميس، 29 نوفمبر/ تشرين الثاني، 2012، 14:12 GMT
هجوم في باكستان

طالبان باكستان نفذت العديد من الهجمات خلال الفترة الأخيرة

أصيب أحد قادة حركة طالبان باكستان البارزين في انفجار قرب الحدود مع أفغانستان.

أفادت مصادر أمنية أن الانفجار، الذي وقع الخميس ووصفته بالانتحاري، أدى أيضا لقتل أربعة أشخاص في منطقة وزيرستان القبلية الباكستانية.

وقالت السلطات إن قائد طالبان المصاب هو مولوي نذير وزير. وتقول تقارير إنه يتمتع بدعم قبيلته.

ولم تعلن على الفور أي جهة مسؤوليتها عن التفجير، الذي وقع في سوق بالمنطقة.

ولجأ العديد من المتشددين الإسلاميين، أثناء عقود من النزاع في الجارة أفغانستان، إلى منطقة القبائل، التي تتمتع بحكم شبه ذاتي، وينتمي أغلب سكانها إلى الباشتون.

ونذير ، هو أحد القادة في واحدة من أكبر فصائل حركة طالبان.

ويتزعم غل بهادر وعبد الله محسود، فصيلين آخرين.

كما تنشط في باكستان "شبكة حقاني"، وهي أهم فصائل طالبان باكستان.

وتطالب الولايات المتحدة الحكومة الباكستانية بملاحقة الشبكة المتهمة بدعم الهجمات التي تتعرض لها القوات الأمريكية والدولية في أفغانستان.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك