طالبان تتبنى الهجوم على رئيس المخابرات الافغانية

آخر تحديث:  الخميس، 6 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 11:50 GMT
اسدالله خالد

اصيب اسد الله خالد بجروح بالغة جراء الهجوم الانتحاري

تبنت حركة طالبان الخميس الهجوم الذي استهدف رئيس جهاز المخابرات الأفغاني أسد الله خالد وأدى الى اصابته.


وقال الناطق باسم طالبان ذبيح الله مجاهد ان: "الحركة أرسلت انتحاريا فجر نفسه فى دار ضيافة يقيم بها أسد الله خالد"، مضيفاً "استهدفنا أسد الله خالد وتبعاً لمعلوماتنا .. يرقد الآن في غيبوبة".

وصرح أحد المسؤولين الافغان لـ بي بي سي ان"اسد الله خالد اصيب في الجزء الاسفل من جسمه عندما انفجرت القنبلة".

هجوم ارهابي

وكان محطة تلفزة افغانية محلية بثت تقريراً مفاده ان رئيس جهاز المخابرات الافغاني أصيب بجروح في هجوم انتحاري استهدف دارا للضيافة في العاصمة كابول يوم الخميس.

وجاء في تقرير بثه تلفزيون (تولو) ان رئيس جهاز المخابرات اسد الله خالد اصيب بجروح في الهجوم.

وقالت مديرية الامن الوطني الافغانية في بيان إن خالد نجا من "هجوم ارهابي".

وكان البرلمان الافغاني قد صدق في ايلول/سبتمبر الماضي على ترشيح خالد مديرا لجهاز المخابرات، وهو قرار اثار هلع الجماعات المدافعة عن حقوق الانسان التي طالما اتهمت الجهاز بتعذيب المعتقلين.

يذكر ان اسد الله خالد عمل حاكما لاقليم قندهار، ويعتبر من المتنفذين في اوساط الاغلبية البشتونية في افغانستان.

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك