أكثر من 200 مليون طفل يجبرون على الشغل في العالم

آخر تحديث:  الأربعاء، 5 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 12:00 GMT
أطفال يشتغلون في ظروف قاسية

غرب إفريقا منطقة القلق الأولى

أفاد تقرير صادر عن مبعوث الأمم المتحدة للتربية، غوردن براون، أن تراجع عمالة الأطفال يتم ببطء، مما يعيق محاولات تطوير التعليم في العالم.

وكشف التقرير أن نحو 215 مليون طفل، تتراوح أعمارهم بين 5 و17 سنة، يجبرون على الشغل في العالم.

وبينما يتمكن بعضهم من متابعة الدراسة، فإن نحو 25 مليون منهم لا يذهبون إلى المدارس مطلقا. هذا على الرغم من تراجع نسب عمالة الأطفال في العالم عموما. ولكن ذلك يتم ببطء شديد، حسب التقرير.

ولعل أكثر المناطق أثارة للقلق هي غرب إفريقيا. فالأرقام تشير إلى أن ربع الأطفال هناك يشتغلون. ويتوقع أن يرتفع عددهم إلى 15 مليون طفل في العشرية القادمة.

وفي الهند تم يوم السبت الماضي إنقاذ 14 طفلا من ورشة قريبة من العاصمة نيودلهي، حيث كانوا يجبرون على إنجاز أشغال تخص أعياد الميلاد. وكان بعضهم في سن الثامنة فقط.

ويحث التقرير الهند على التصديق على قانون مطروح حاليا على البرلمان يحظر تشغيل الأطفال دون سن الرابعة عشر.

ويفيد التقرير أن نحو 1 مليون طفل في سن الثانية عشر يشتغلون في مناجم الذهب والفضة وغيرها، عبر العالم. ويشتغل نحو 2 مليون طفل في مزارع الكاكاو بغرب إفريقيا.

بينما يستغل نحو 30 مليون طفل في الخدمة المنزلية، حيث غالبا ما يكونون عرضة للاعتداء الجسدي والجنسي.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك