طائرات بأموال غوغل لحماية الحيوانات المهددة بالانقراض

آخر تحديث:  الخميس، 6 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 15:18 GMT
نمر في الحياة البرية

الصيد غير القانوني يدمر الحياة البرية

أفادت مؤسسة الحياة البرية العالمية، التي يرعاها غوغل، أنها ستشتري طائرات بدون طيار مهمتها مراقبة الحيوانات المهددة بالانقراض في العالم، وحمايتها من الصيد غير القانوني.

وقد خصصت المؤسسة مبلغا ماليا قيمته 3،1 مليار جنيه استرليني لشراء الطائرات، ومعدات وأجهزة تتبع، لتصوير عمليات الصيد غير القانونية وتحديد مكانها.

كما تقوم بتطوير تجهيزات تساعد في التعرف على هوية أطراف الحيوانات بتحليل الحمض النووي.

وتقول المؤسسة إن الصيد غير القانوني وتهريب أعضاء الحيوانات، أدى إلى تدمير الحياة البرية، ويهدد بعض أنواع الحيوانات بالانقراض.

وقد عرفت الـ12 شهرا الماضية ارتفاعا كبيرا في الاعتداءات على الحيوانات مثل وحيد القرن.

وتشير الاحصائيات الواردة من منظمة ترافيك، التي تعنى بتجارة أطراف الحيوانات المهددة بالانقراض، إلى أن عدد حيوانات وحيد القرن، التي قتلت في جنوب إفريقيا، قفز في خمس سنوات، من 13 إلى 588 رأسا.

أما رئيس مؤسسة الحياة البرية العالمية، كارتر روبرتس فيقول: "نحن نواجه أزمة صيد غير قانوني لم يسبق لها مثيل. فالقتل في تصاعد مستمر، وعليه نحن بحاجة إلى حلول متطورة في مستوى التهديد الذي نواجهه".

وقد أمدت غوغل مؤسسة الحياة البرية العالمية بالأموال المطلوبة في إطار برنامجها لجوائز التأثير العالمي.

وكانت سبع منظمات أخرى قد استفادت من جوائز الدورة الأولى من هذا البرنامج.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك