فنزويلا: شافيز يتوجه لكوبا لمواصلة العلاج من السرطان

آخر تحديث:  الاثنين، 10 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 12:53 GMT
فنزويلا

شافيز يسمي نيكولاس مادورو (وسط الصورة) نائبا له

يعود الرئيس الفنزويلي هوغو شافيز مرة أخرى إلى كوبا لمتابعة العلاج من جديد من السرطان، بعد تحدثه علانية لأول مرة عن خليفة محتمل يحل محله.

وغادر شافيز كراكس في وقت مبكر من صباح الاثنين عقب حصوله على موافقة المجلس الوطني له بالسفر خارج البلاد لتلقي العلاج.

وكان شافيز قد رشح خلال عطلة نهاية الأسبوع نيكولاس مادورو نائبا للرئيس ليحل محله في حال حدوث أي شيء له.

وكان شافيز قد رجع من كوبا الجمعة بعد تلقيه علاجا من السرطان.

وقال الرئيس الفنزويلي في كلمة بثها التليفزيون السبت إن الفحوص التي أجراها خلال زيارته الأخيرة لكوبا كشفت عن وجود المزيد من الخلايا السرطانية في جسمه، وأنه بحاجة إلى جراحة.

وأضاف شافيز "بإرادة الله، وكما حدث في المرات السابقة، سنخرج من هذا منتصرين".

وأقر بخطورة الوضع قائلا "هناك مخاطر، ولا أحد يمكنه إنكار هذا؟".

وقال شافيز إنه إذا ساءت صحته، وأجريت انتخابات جديدة، فإن على مؤيديه التصويت لنيكولاس مادورو.

ويعد مادورو - وهو سائق حافلة سابق- من أحد أقرب مستشاريه إلى نفسه.

ووصف شافيز مادورو قائلا "إنه ثوري كامل، وهو ذو خبرة طويلة بالرغم من صغر سنه، ويكرس حياته وقدراته للعمل".

وقد خرج مؤيدو شافيز إلى الشوارع عقب سماعهم كلمته ليصلوا من أجل شفائه.

وقالت سيدة لمراسل لبي بي سي في كراكاس "نحن جميعا موجودون هنا من أجله، وسنظل كذلك دوما".

وقالت أخرى "لقد تأثرت بسماع الأنباء عن رئيسي. إننا نحب هوغو شافيز، والشعب بحاجة إليه".

وقد أجريت لشافيز جراحة لاستئصال نوع غير محدد من الورم السرطاني في منطقة الحوض عقب فحوصات في شهر يونيو/حزيران 2011، ثم خضع لجراحة أخرى في فبراير/شباط وتلقى بعض العلاج.

وفي مايو/آيار قال شافيز إنه أصبح خاليا من السرطان.

ولكن الشائعات بعودة السرطان إليه انتشرت، مما حدا بالمعارضة إلى الدعوة إلى المزيد من الشفافية إزاء حالة الرئيس الصحية.

ومن المقرر أن يبدأ شافيز -الذي أعيد انتخابه في أكتوبر/تشرين الأول الماضي- ولاية جديدة في منصبه في 10 يناير/كانون الثاني.

وينص الدستور الفنزويلي على أنه إذا اضطر الرئيس إلى التخلي عن منصبه في السنوات الأربع الأولى من فترة ولايته، يجب إجراء انتخابات جديدة خلال 30 يوما من تاريخ تركه المنصب.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك