جنوب إفريقيا: مانديلا يعالج من التهاب في الرئة

آخر تحديث:  الثلاثاء، 11 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 10:23 GMT
مانديلا

نبأ نقل مانديلا للمستشفى أثار قلق أفراد الشعب في جنوب إفريقيا

قال مكتب نلسون مانديلا إن الرئيس الأسبق لجنوب إفريقيا -وهو أول رئيس من السود يتولى منصب الرئاسة- يعالج حاليا من التهاب في الرئة.

وكان مانديلا البالغ من العمر 94 عاما قد نقل إلى مستشفى عسكري في العاصمة بريتوريا يوم السبت.

وقال المتحدث باسم مانديلا، ماك مهراج، إن الفحوصات كشفت عن إعادة ظهور التهاب سابق في الرئة".

وأضاف مهراج أن مانديلا يتلقى العلاج المناسب، وأنه يستجيب له.

وكان نبأ نقل مانديلا إلى المستشفى قد أثار قلقا كبيرا بين أفراد الشعب في جنوب إفريقيا.

ويحظى الرئيس الأسبق بالتقدير في بلاده وخارجها للدور الذي أداه في تزعم المقاومة ضد حكم الأقلية البيضاء في جنوب إفريقيا قبل أن يصبح هو نفسه أول رئيس للبلاد من بين السود في عام 1994.

وعلى الرغم من سجنه 27 عاما على أيدي حكومة الفصل العنصري، فقد سامح -بعد إطلاق سراحه- أعداءه السابقين، وحض الشعب في جنوب إفريقيا من جميع العرقيات على العمل معا والسعى إلى المصالحة فيما بينهم.

وقد حصل مانديلا في عام 1993 على جائزة نوبل للسلام.

وكان مانديلا قد نقل آخر مرة إلى المستشفى في شهر فبراير/شباط عندما كان يشكو من آلام في البطن.

وفي يناير/كانون الثاني 2011 عولج من عدوى في الصدر.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك