الإعصار ايفان يضرب ساموا ويسوي قراها بالأرض

آخر تحديث:  الجمعة، 14 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 08:45 GMT
الاعصار ايفان بعد عبوره ساموا

الخراب لم يكن متوقعاً

ألحق اعاصر عنيف دماراً واسع النطاق في جزيرة ساموا بالمحيط الهادي، وتسبب في انقطاع الكهرباء واقتلاع الأشجار وفيضانات.

وأشارت تقارير غير مؤكدة الى مقتل ما لا يقل عن شخصين بسبب الاعصار ايفان الذي ضرب ساموا يوم الخميس.

وفي العاصمة آبيا، سويت منازل بالأرض فيما فاض نهر فيزيغانو، وجرفت السيارات بعيدا وكذلك الأشجار وغيرها من الحطام.

ورغم ذلك، انحسرت المخاوف من أن يضرب الإعصار ساموا مرة ثانية.
وقال وزير خارجية نيوزيلندا موراي ماكولي للصحفيين إن "أغلب الظن" أن لا يعود الإعصار، فيما أفاد مكتب إدارة الكوارث في ساموا السلطة بأن التيار الكهربائي انقطع عن جميع أنحاء الجزيرة.

وأضاف: "لقد دمرت محطة توليد كهرباء تانوغامانونو بالكامل، وقد نبقى بلا كهرباء مدة أسبوعين على الأقل".

كما دمر الاعصار قرية ليلاتا، في ضواحي أبيا، بشكل كامل. وبدا كما لو أن "تسونامي" ضربها على حد قول المراسلة المحلية كيني ليسا نقلت.
وقال المفوض السامي النيوزيلندي في آبيا نك هيرلي، ان الاعصار كان أكبر من غيره من العواصف المدارية التي شهدتها المنطقة، وأن قوته لم تكن متوقعة.

وتسبب الإعصار عند ضربه ساموا برياح عاتية وصلت سرعتها الى 165 كيلومترا في الساعة.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك