مطافي لندن تفكر في استخدام تويتر للابلاغ عن الحرائق

آخر تحديث:  الثلاثاء، 18 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 10:41 GMT
تويتر

انتشار الهواتف الذكية دفع خدمات الطوارئ للتفكير في اعتماد التواصل بها

قالت خدمة المطافي في لندن انها تفكر في السماح للمواطنين باستخدام موقع تويتر للابلاغ عن الحرائق بدلا من استخدام رقم النجدة 999.

وحاليا تطالب المطافي وخدمات الطوارئ المواطنين بالامتناع عن استخدام مواقع التواصل الاجتماعي للابلاغ عن الحوادث لانها لا تخضع للمراقبة 24 ساعة.

لكنها ادركت الان ان انتشار الهواتف الذكية يعني ان عليهم "تحسين سبل التواصل مع الجمهور".

وقالت المطافي انها ستتبادل نتائج تجربتها مع بقية خدمات الطوارئ الاخرى.

وقالت ريتا ديكستر نائبة قائد مطافي لندن: "مع وجود مليار شخص يستخدمون فيسبوك ونصف مليار يستخدمون تويتر يبدو ان مواقع التواصل الاجتماعي تفرض نفسها. ومطافي لندن هي اكبر هيئة مطافي في البلاد ونعتقد انه من المهم اعادة النظر في طريقة تواصلنا مع الجمهور وسبل اتصالهم بنا".

يذكر ان عددا من خدمات الطوارئ والمطافي في انحاء مختلفة من بريطانيا تستخدم مواقع التواصل الاجتماعي لمراقبة ومتابعة اندلاع الحرائق.

وفي احدى المرات، كما حدث مع الحريق الكبير في غرب لندن في يناير/كانون الثاني، لجأ رجال الاطفاء لمواقع التواصل الاجتماعي لمعرفة تفاصيل الحريق.

ومع غياب الطائرة الهليكوبتر لجأت المطافي لمستخدمي تويتر الموجودين في المنطقة ليحمّلوا الصور ويصفوا الوضع.

ونقلت المعلومات لمقر قيادة المطافي ليقوم الخبراء بتحليلها وتحديد مدى خطورة الوضع.

وقالت المطافي انه بدون مواقع التواصل الاجتماعي كان اخماد الحريق سيأخذ وقتا اطول.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك