روسيا: إتهام شخصية معارضة رئيسية بالاحتيال

آخر تحديث:  الخميس، 20 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 17:03 GMT
نافالني

عرف نافالني بأنه محام اشتهر بحملاته ضد الفساد

اتهم محققون روس رسميا أليكسي نافالني، احد شخصيات المعارضة الرئيسية، وشقيقه أوليغ بالاحتيال المالي وغسيل الاموال.

ونشرت الاتهامات الخميس في موقع لجنة التحقيقات الفيدرالية الروسية.

واتهم الشقيقان بأختلاس مبلغ 55 مليون روبل (1.8 مليون دولار) في الاعوام 2008-2011 عندما كانا يعملان في شركة في شركة بريدية.

ووصف نافالني، في تعليق على التحقيق معه الاسبوع الماضي، الاتهامات الموجهة اليه بأنها "سخيفة تماما".

وأعلن محققون فدراليون ان نفالني وشقيقه في العام 2008، وكانا حينها من كبار المسؤولين في شركة بريد روسيا، احتالا وأقنعا شركة تجارية بنقل البريد.

واعتبر المحققون ان الثنائي تعمّدا تقديم خدمات النقل البحري بـ"بأسعار مبالغ فيها"، وجنيا 55 مليون روبل في العام 2011، أنفقا غالبيتها لأغراض خاصة"، فيما عمدا الى تبييض 19 مليوناً منها.

وعرف نافالني بأنه محام اشتهر بحملاته ضد الفساد، وبكونه أحد الفاعلين الرئيسيين في الاحتجاجات ضد الكرملين قبل عام التي اندلعت اثر الخلاف على نتائج الانتخابات البرلمانية.

وفي اكتوبر/تشرين الاول، جاء الأول في إقتراع نظمته احزاب المعارضة الروسية.

وعقب الانتخابات الروسية، سنت قوانين جديدة وضعت قيودا مشددة على المنظمات غير الحكومية.

وشهد هذا الشتاء أكبر التظاهرات المناهضة للحكومة في موسكو منذ سقوط الاتحاد السوفياتي، اتهمت حلفاء بوتين بتزوير الانتخابات البرلمانية التي جرت عام 2011.

ويقضي القانون الروسي بعقوبة الغرامة والسجن لسنتين أو ثلاثة في تهم الاحتيال المالي وغسيل الاموال.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك