55 صوماليا واثيوبيا ما بين قتيل ومفقود في انقلاب قارب

آخر تحديث:  الخميس، 20 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 17:05 GMT
مهاجرون افارقة

الأمم المتحدة تقول إن نحو 100 ألف مهاجر غير شرعي عبروا البحر الأحمر هذا العام

أعلنت الامم المتحدة الخميس ان 55 صوماليا واثيوبيا غرقوا او فقدوا بعد ان انقلب بهم قاربهم قبالة سواحل الصومال الثلاثاء فياسوا كارثة تشهدها المنطقة منذ نحو العام.

وذكرت المفوضية العليا للاجئين ان الحادث يمثل "اكبر خسارة في الارواح" في خليج عدن منذ فبراير/شباط 2011 عندما غرق 57 لاجئا من الصومال والقرن الافريقي اثناء محاولتهم الوصول الى اليمن.

وقالت المفوضية انه "تم انتشال 23 جثة. واعتبر الركاب ال32 الاخرون في عداد الغرقى".

ونجا من الحادث خمسة اشخاص على الاقل. وقال هؤلاء ان القارب كان مكتظا جدا وانقلب بعد 15 دقيقة من مغادرته الثلاثاء ميناء بوساسو في ولاية بونتلاند شمال الصومال التي تتمتع بحكم شبه ذاتي.

وعبر نحو 100 الف شخص البحر الاحمر وخليج عدن هذا العام رغم التحذيرات من مخاطر القيام بمثل هذه الرحلات، بحسب المفوضية.

ويجري نقل المهاجرين من القرن الافريقي في قوارب مكتظة وغير صالحة للابحار وعادة ما يقعون في ايدي مهربين يستغلونهم ويبتزونهم ويعرضونهم للموت, بحسب المفوضية.

وقالت المفوضية ان 95 شخصا غرقوا او فقدوا في المياه بين الصومال واليمن هذا العام.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك