محكمة عسكرية تدين جنديا أمريكيا لتبوله على جثة أفغاني

آخر تحديث:  السبت، 22 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 01:32 GMT
صور فيديو لجنود أمريكيين يتبولون على جثة مقاتل من طالبان

الصور أصابت العالم بصدمة

قضت محكمة عسكرية أمريكية بتخفيض رتبة جندي مشاة البحرية، جوزيف شامبلن، بعد اعترافه أمامها بأنه تبول على جثة مسلح أفغاني، وارتكب مخالفات أخرى.

وألزمت المحكمة شامبلن بدفع غرامة 500 دولار أمريكي، لكنه أعفي من عقوبة السجن ثلاثين يوما، وفق اتفاق مع الادعاء العام العسكري.

وكانت صور الفيديو قد صدمت العالم، عندما نشرت في شهر يناير من هذا العام.

وتمت معاقبة ثلاثة جنود آخرين لدورهم في الحادث، بينما سيمثل جندي آخر أمام المحكمة العسكرية في القضية نفسها.

"زيادة توتر"

وقد اعترف الجنود المعاقبون الثلاثة بالذنب، حيث تبول واحد منهم على جثة مسلح من طالبان، بينما أخذ الثاني صورا أمام الضحايا، أما الثالث فقد اعترف بالكذب على المحققين.

ويعتقد سلاح المشاة البحرية أن الحادث جرى خلال هجوم على المتمردين في مقاطعة هلمند بأفغانستان، يوم 27 يوليو/تموز 2011.

وبثت صور الفيديو في توقيت حساس، بالنسبة للعلاقات الأمريكية الأفغانية، حيث حاول حينها المسؤولون الأمريكيون الدفع بطالبان إلى المفاوضات.

وبعد شهر من ذلك، خرجت مظاهرات عنيفة في أفغانستان، احتجاجا على قيام جنود أمريكيين بحرق نسخ من المصحف.

وكانت المصاحف قد انتزعت من المساجين بدعوى أنهم يستخدمونها لتمرير رسائل سرية بينهم.

وخلفت أعمال العنف 30 قتيلا، بينما قتل جنديان أمريكيان رميا بالرصاص.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك