اوباما "متفائل" بشأن امكانية تفادي الهاوية المالية

آخر تحديث:  السبت، 29 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 01:17 GMT

اوباما "متفائل" بشأن امكانية تفادي الهاوية المالية

قال أوباما إنه "متفائل لحد ما" بامكانية التوصل لاتفاق لتفادي زيادة الضرائب وخفض الانفاق بعد اجتماع مع زعماء الكونجرس منتقدا الكونجرس لتركه المشكلة دون حل حتى اخردقيقة.

شاهدmp4

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما إنه "متفائل لحد ما" بامكانية التوصل الى اتفاق لتفادي زيادة الضرائب وخفض الانفاق بسبب ما يعرف بالهاوية المالية، بعد اجتماع مع زعماء الكونجرس منتقدا الكونجرس لتركه المشكلة دون حل حتى اخر دقيقة.

وقال للصحفيين في البيت الابيض إن زعماء مجلس الشيوخ عملوا على صياغة مشروع قانون بما يضمن له أن يمرر في غرفتي الكونجرس على حد قوله.

وأضاف أنه إذ لم يتم التوصل الى تسوية فإنه سوف يتدخل للمطالبة بتصويت سريع لمنع رفع الضرائب حيث اشار إلى انه في حالة عدم تمرير زعيمي الأغلبية هاري ريد والأقلية ميتش ماكونيل في الكونغرس للاتفاق فإنه قد يدعو للتصويت ضد الرفع المقرر للضرائب على المداخيل لغاية 250 ألف دولار أمريكي، واستمرار التأمين على إعانات البطالة.

ولم يتبق أمام الكونغرس الامريكي سوى أربعة أيام للتوصل لاتفاق قبل زيادة الضرائب في كل المجالات وأن تدخل سياسة ضغط النفقات حيز التنفيذ.

ويقول محللون إن انزلاق الولايات المتحدة الامريكية فيما اصبح يعرف باسم "الهاوية المالية" قد يدفعها نحو حافة الركود وقد يسهم في تراجع تعافي الاقتصاد العالمي.

وانتقد اوباما الكونغرس لتركه المشكلة دون حل حتى اخر دقيقة على حد تعبيره داعيا اياه إلى التحرك قبل 1 يناير/كانون الثاني.

اوباما لوح بالامل في التوصل لاتفاق لتفادي زيادة الضرائب

وقال للصحفيين في البيت الابيض "لقد حانت ساعة التحرك الفوري.

صفقة "ناقصة"

وكان أوباما قد التقى، يوم الجمعة، كلا من ريد، وماك كونيل، ورئيس مجلس النواب جون بوهنر، وزعيمة الأقلية نانسي بيلوسي في البيت الأبيض لأكثر من ساعة.

وقال ماك كونيل وريد إنهما سيشرعان في محادثات بعد الاجتماع مباشرة، كما أنهما أعطيا انطباعات متفائلة بخصوص التوصل إلى اتفاق.

وعبر ماك كونيل عن "أمله وتفاؤله" بأن يتم التوصل إلى صياغة توافقية يوم الأحد، قبل 24 ساعة فقط من انتهاء المهلة.

بينما أكد نظيره الديمقراطي أنه سيفلع ما "بوسعه ليرى هذا الاتفاق النور".

ولكن ريد علق بأنه "مهما كانت النتيجة التي سنخرج بها فإنها ستكون حتما ناقصة"

وتأتي جهود التوصل إلى اتفاق في مجلس الشيوخ، من شأنه أن يحوز موافقة الغرفتين، بعدما اعتمدت المفاوضات في جوهرها على رئيس مجلس النواب، جون بوهنر.

وقد رفض مجلس النواب، الأسبوع الماضي، خطة بديلة اقترحها بوهنر، وتقضي بزيادة الضرائب على الذين يفوق دخلهم مليون دولار.

ودعا بوهنر إلى اجتماع مجلس النواب يوم الأحد. ويعتقد أن الاجتماع سينظر في الصياغة التي سيخرج بها مجلس الشيوخ.

ويعتزم أوباما زيادة الضرائب على الأمريكيين الأكثر ثراء، وتلك هي نقطة الخلاف بين الحزبين منذ إعادة انتخاب أوباما في شهر نوفمبر.

ويعارض الكثيرون من الجمهوريين زيادة الضرائب من حيث المبدأ. ويطالبون بخفض الإنفاق الذي يفاقم العجز الحكومي. وهو ما يهدد نظام الرعاية الصحية، الذي اشتهر به الديمقراطيون.

خفض الإنفاق والإعانات

وتشير عبارة "الهاوية النقدية" إلى ما قيمته 600 مليار دولار من تدابير زيادة الضرائب وخفض الإنفاق، التي ستدخل حيز التنفيذ بداية من أول يناير، إذا لم يوافق الكونغرس على قانون جديد.

فإجراءات خفض الضرائب الواسعة، التي أقرت في عهد جورج بوش، تكون قد انتهت فترة العمل بها، وقد يطال ذلك الأمريكيين في كل المستويات وكذلك العديد من قطاعات الأعمال.

اقرأ أيضا

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك