ارتفاع معدلات التفكك الأسري في المملكة المتحدة

آخر تحديث:  السبت، 29 ديسمبر/ كانون الأول، 2012، 15:08 GMT

الحكومة البريطانية تستثمر 30 مليون جنيه استرليني لدعم العلاقات الأسرية.

أشارت دراسة إلى أن المملكة المتحدة بها أحد أكبر معدلات التفكك الأسري في العالم الغربي، حيث لا يعيش سوى 68 في المئة من الأبناء مع والديهم.

وجاءت المملكة المتحدة في المرتبة الرابعة، في تصنيف منظمة التعاون الاقتصادي والتنمية، وسبقتها بلجيكا ولاتفيا وإستونيا.

وصنفت فنلندا كأعلى دولة يعيش الأبناء فيها مع آبائهم بنسبة 95.2 في المئة.

لكن أقل النسب سجلت في لاتفيا، حيث بلغت 64.9 في المئة، فيما كانت نسبة ألمانيا 82 في المئة وإيطاليا 92.1 في المئة والولايات المتحدة 70.7 في المئة.

وأظهرت الدراسة، أيضا، أن نسبة الأبناء الذين يعيشون مع أمهاتهم وليس آبائهم تبلغ 27.6 في المئة بالمملكة المتحدة، فيما تبلغ نسبة من يعيشون مع آبائهم فقط 2.4 في المئة.

وكانت نسب الأبناء الذين يعيشون مع أمهاتهم فقط مرتفعة في لاتفيا، حيث بلغت 30.2 في المئة.

دعم العلاقات الأسرية

وتقول مؤسسة الزواج البريطانية إن الإحصاءات تظهر أعراض "وباء مروع هو التفكك الأسري".

وقال مدير الاتصالات هاري بنسون بالمؤسسة إنه يتعين "إقناع السياسيين من كافة الأطياف بفشلهم الواضح في التعامل مع المشكلة الاجتماعية الرئيسة في الوقت الحالي."

وأضاف: "تدلل آخر البيانات الخاصة بالمملكة المتحدة أن 450 طفلا من كل 1000 ينفصل آبائهم قبل أن بلوغهم السادسة عشر."

وأشار إلى أن التفكك الأسري يكلف الحكومة البريطانية 44 مليار جنيه استرليني كل عام لكن "ليس لدى الحكومة سياسة لتقليل أو منع الزيادة المستمرة في هذه الحالات."

ويقول وزير العمل والمعاشات البريطاني ايان دنكان سميث إن التفكك الأسري قد يكون له تأثير مدمر على حياة الأطفال.

ويضيف: "استثمرنا بالفعل 30 مليون جنيه استرليني لدعم العلاقات الأسرية ومنع تفككها."

وأشار إلى ان الحكومة تعمل على تحسين الدعم المتاح للأفراد الذين يعانون من عنف أسري من خلال معاقبة الجاني وبذل المزيد من أجل تثقيف الصغار."

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك