الرئيس البرتغالي يرسل الميزانية إلى المحكمة الدستورية

آخر تحديث:  الأربعاء، 2 يناير/ كانون الثاني، 2013، 11:16 GMT
الرئيس البرتغالي

قال الرئيس إن الميزانية تفرض أعباء غير متكافئة على فئات المجتمع

أرسل الرئيس البرتغالي أنيبال كافاكو سيلفا مشروع الميزانية الى المحكمة الدستورية للنظر في مدى "عدالتها الاجتماعية" .

وقال الرئيس إن الميزانية تفرض أعباء غير متساوية على المواطنين.

وعللت حكومة يمين الوسط فرض ضرائب غير مسبوقة بضرور الوفاء بالتزامات تعهدت بها البرتغال حين حصولها على القرض الأوروبي لمساعدتها على الخروج من الأزمة الاقتصادية.

وهذه هي المرة الثانية التي يتخذ فيها رئيس برتغالي هذه الخطوة.

وتبلغ قيمة الضرائب المفروضة على معظم العمال ابتداء من الأول من شهر يناير/كانون الثاني الجاري، أجر شهر كامل.

وقد أدلى الرئيس البرتغالي بتصريحه في كلمته التي ألقاها بمناسبة السنة الجديدة، وقال "لقد قمت بمبادرة من أجل أن تقوم المحكمة الدستورية بفحص مشروع الميزانية والتأكد بأنها لا تخالف دستور الجمهورية".

وقال أيضا في كلمته إن البلاد تعاني من "دائرة مفرغة من التقشف والركود الاقتصادي"، وأضاف أن البرتغال ترزح تحت عبء ديون بلغت ضعف الناتج القومي السنوي، وإن هذا لا يمكن أن يستمر.

وكانت المعارضة الاشتراكية قد اعترضت على رفع الضرائب وهددت بعرض الموضوع على المحكمة الدستورية إن لم يقم الرئيس بهذه الخطوة.

وكانت المحكمة الدستورية قد قضت بعدم مشروعية تقليص رواتب القطاع العام العام الماضي، مما أجبر الحكومة على البحث عن مصادر بديلة للدخل.

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك