أسبانيا تقر ترحيل قاتل رئيس وزراء صربيا السابق دينيديتش

آخر تحديث:  الأربعاء، 2 يناير/ كانون الثاني، 2013، 20:02 GMT

مدعون: تم استهداف دينيديتش بسبب قراره إرسال رئيس يوغوسلافيا السابق ميلوسيفيتش للمحاكمة في لاهاي.

أقرت محكمة أسبانيا ترحيل شخص أدين بقتل رئيس الوزراء الصربي السابق زوران دينيديتش عام 2003.

واعتقلت السلطات الأسبانية فلاديمير ميليسافليفيتش في فالنسيا في فبراير/شباط الماضي مع ثلاثة آخرين يعتقد بأنهم أعضاء في عصابة إجرامية صربية يطلق عليها "زيمون".

وأدين ميليسافليفيتش غيابيا عام 2007 بالتآمر لقتل رئيس الوزراء الصربي السابق دينيديتش، الذي أطلق عليه النار من أحد القناصة في مارس/آذار عام 2003.

وأدين ميليسافليفيتش بالتورط في 14 جريمة قتل وحالتي اختطاف.

وأصدرت محكمة في صربيا حكما بالسجن ضده 35 عاما لدوره في اغتيال رئيس الوزراء المؤيد للغرب، وأدين 11 شخصا آخرين في القضية ذاتها.

وأكد المدعون أنه تم استهداف دينيديتش بسبب قراره إرسال رئيس يوغوسلافيا السابق سلوبودان ميلوسيفيتش للمحاكمة بتهم ارتكاب جرائم حرب في لاهاي ومحاولاته التصدي للجريمة المنظمة.

واعتقل ميليسافليفيتش مع لوكا بوجوفيتش، الذي يعتقد أنه زعيم عصابة "زيمون"، واثنين آخرين، وكان لدى المجموعة بنادق ومبلغ كبير من المال.

وجرى بالفعل ترحيل أحد هؤلاء الأربعة بينما لم يتم بعد إغلاق قضية بوغوفيتش.

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك