فنزويلا: المعارضة تطالب بـ "الحقيقة" بشأن صحة تشافيز

آخر تحديث:  الخميس، 3 يناير/ كانون الثاني، 2013، 03:01 GMT
تشافيز

لم يظهر تشافيز في اي نشاط علني منذ اجرائه العملية الجراحية في 11 ديسمبر/كانون الاول

دعت حركة المعارضة الرئيسية في فنزويلا الحكومة إلى "قول الحقيقة كاملة" بشأن صحة الرئيس هوغو تشافيز.

إذ لم يظهر الزعيم الفنزويلي أو يتكلم علنا منذ اجرائه عملية جراحية للسرطان في كوبا قبل ثلاثة اسابيع.

واتهم زعيم المعارضة رامان أفيليدو الحكومة بأنها تتصرف بلا احساس بالمسؤولية عبر ايحائها للفنزوليين بأن تشافيز ما زال يمارس واجباته الرئاسية.

وقد وصف مسؤولون فنزوليون حالة الرئيس الصحية بأنها مستقرة ولكنها تخضع لعلاج دقيق في الوقت نفسه.

وقال وزير العلوم خورخة أريازا، وهو ايضا صهر تشافيز،

في تغريدة له من هافانا الأربعاء على صفحته في تويتر إن الفريق الطبي المعالج قد اوضح أن حالة الرئيس الصحية "ما زالت مستقرة في سياق حالة صحية عامة دقيقة".

ومن المقرر أن يؤدي تشافيز اليمين الدستورية لدورة رئاسية جديدة مدتها ست سنوات في العاشر من الشهر الجاري، وليس واضحا بعد هل سيكون قادرا على حضور مراسم اليمين تلك.

وطالب أفيليدو وهو زعيم التجمع المعارض "طاولة من اجل الوحدة الديمقراطية" بتقديم التشخيص الطبي وتوقعات الاطباء لصحة تشافيز.

وقال في مؤتر صحفي "من الضروري ان تتصرف الحكومة باسلوب يتسم بالثقة".

واضاف أن "الرواية الرسمية (عن صحة الرئيس تشافيز) تخفي الكثير من المعلومات اكثر مما توضح".

"وضع صحي معقد"

"الرواية الرسمية (عن صحة الرئيس تشافيز) تخفي الكثير من المعلومات اكثر مما توضح"

الزعيم الفنزويلي المعارض رامان أفيليدو

وكان نائب الرئيس نيكولاس مادورو قال الثلاثاء الماضي إن تشافيز في "وضع صحي معقد ودقيق بعد العملية".

وقال مادورو متحدثا من العاصمة الكوبية هافانا إن تشافيز قد شد قبضة يده "بقوة كبيرة" عندما كان يتحدث مناقشا قضايا سياسية والاقتصاد في فنزويلا وعن اداء اليمين الدستورية للمحافظين الجدد بعد الانتخابات المحلية.

الا أن مادورو لم يقدم أي تفصيلات اضافية أخرى عن حالة تشافيز الصحية.

وكان الرئيس البوليفي إيفو موراليس قال الأربعاء أن حالة تشافيز الصحية "مقلقة جدا".

وكان موراليس وهو حليف وصديق للرئيس الفنزويلي في زيارة إلى كوبا الاسبوع الماضي.

وفاز تشافيز - الذي يتولى حكم البلاد منذ عام 1999 - بولاية رابعة من ست سنوات في انتخابات الرئاسة التي أجريت في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

وليس واضحا ما الذي سيحدث إذا لم يتمكن تشافيز من حضور مراسم أداء اليمين القانونية بعد نحو اسبوع.

بيد أن رئيس البرلمان الفنزويلي ديوسدادو كابيلو قال الشهر الماضي إنه يمكن تأجيل مراسم أداء اليمين الدستورية، وانه لن تتم الدعوة لإجراء انتخابات جديدة في حال لم يتمكن تشافيز من أداء اليمين في الموعد المقرر.

وترد المعارضة بأن مثل هذه الخطوة ستكون غير دستورية.

وينص الدستور في فنزويلا على إجراء انتخابات بعد 30 يوما من تخلي الرئيس عن مهامه.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك