فنزويلا: تشافيز يعاني من مضاعفات بعد الجراحة

آخر تحديث:  الجمعة، 4 يناير/ كانون الثاني، 2013، 04:26 GMT

فنزويلا: تشافيز يعاني من مضاعفات بعد الجراحة

قال مسؤولون إن الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز يعاني من "مضاعفات" تسبب فيها "التهاب حاد في الرئة"، اصيب به اثر الجراحة التي اجريت له.

شاهدmp4

.لاستخدام هذا الملف لابد من تشغيل برنامج النصوص "جافا"، وأحدث الإصدارات من برنامج "فلاش بلاير"

اعرض الملف في مشغل آخر

قال مسؤولون إن الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز يعاني من "مضاعفات" تسبب فيها "التهاب حاد في الرئة"، اصيب به اثر الجراحة التي اجريت له.

واجرى تشافيز، 58 عاما، رابع جراحة لازالة ورم سرطاني في كوبا في 11 ديسمبر / كانون الاول وعلى اثرها اصيب بالتهاب في الجهاز التنفسي.

وفي بيان من كاراكاس قال وزير الاعلام ارنيستو بيخاس إن الالتهاب أدى الى "قصور في الجهاز التنفسي".

ومن المزمع ان يؤدي تشافيز اليمين لفترة رئاسية جديدة في العاشر من يناير/كانون الثاني الجاري.

وقال بيخاس "تشافيز يعاني من تعقيدات اثر التهاب حاد في الرئة".

تشافيز

لم يظهر تشافيز في اي نشاط علني منذ اجرائه العملية الجراحية في 11 ديسمبر/كانون الاول

"حرب نفسية"

سارة رينسفورد - بي بي سي - هافانا

تصر الحكومة الفنزويلية على انها تقوم بواجبها خير قيام باحاطة شعبها علما بالحالة الصحية للرئيس تشافيز.

وعبرت الحكومة عن غضبها من الاشاعات التي تقول إن صحة تشافيز أخطر مما تعترف به.

ولكن البيان الذي اصدرته الحكومة مؤخرا لا يشفي الغليل، إذ انه يذكر فقط ان تشافيز يعاني من صعوبة في التنفس نتيجة "التهاب رئوي شديد" ولم يتطرق الى حظوظه بالشفاء من السرطان الذي الم به كما لم يتطرق الى حفل تنصيب تشافيز المقرر الاسبوع المقبل.

الواضح ان حالة الرئيس الفنزويلي لم تتحسن منذ التقرير الاخير، ولذا فيبدو الآن من غير المحتمل ان يتمكن تشافيز من حضور حفل اداء القسم الرئاسي في العاشر من الشهر الجاري.

ونستطيع ان نستنتج ان المخاوف من حصول فراغ في السلطة هي التي دفعت رئيس المجلس الوطني ديوسادو كابيلو للسفر الى هافانا يوم الخميس حيث انضم الى نائب الرئيس مادورو للاطمئنان على صحة الرئيس.

وأصر كابيلو لدى عودته الى كاراكاس على "اننا نعرف ماذا سنفعل."

ولكن لا يبدو ذلك صحيحا الى الآن.

ولم يظهر تشافيز في اي لقاء علني منذ اجراء جراحة لاستئصال ورم سرطاني في هافانا، مما اشاع تكهنات حول حالته الصحية.

ووزير الاعلام من بين الحلفاء السياسيين لتشافيز الذين دعوا الناس إلى عدم تصديق ما أسموه بالاكاذيب عن حالته الصحية.

وحذر بيخاس الفنزويليين من مغبة تصديق "الحرب النفسية" التي تدور في وسائل الاعلام التي تهدف الى "زعزعة استقرار البلاد".

وكان نائب الرئيس نيكولاس مادورو من بين عدد من كبار الزوار الذين زاروا تشافيز الاسبوع الجاري.

وقال مادورو الاربعاء إن تشافيز "مفيق وواع" وإنه امسك يده بقوة بينما كانا يناقشان مجريات الامور في فنزويلا.

وعاد مادورو إلى كاراكاس الخميس وبدد شائعات بشأن وقوع انقسامات في صفوف الحركة الاشتراكية.

وقال مادورو "إننا متحدون اكثر من اي وقت مضى. اقسمنا امام القائد تشافيز اننا سنبقى على وحدتنا الى جانب الشعب".

ودعت حركة المعارضة الرئيسية في فنزويلا الحكومة إلى "قول الحقيقة كاملة" بشأن صحة تشافيز.

واتهم زعيم المعارضة رامان أفيليدو الحكومة بأنها تتصرف بلا احساس بالمسؤولية عبر ايحائها للفنزوليين بأن تشافيز ما زال يمارس واجباته الرئاسية.

ووصل تشافيز الى السلطة عام 1999 واعيد انتخابه لفترة رابعة في اكتوبر / تشرين الاول.

ولم يتضح الى الان ما اذا كان تشافيز سيتمكن من حضور تأدية القسم للفترة الرئاسية الجديدة او ما هو الاجراء الذي سيتبع في حال عدم تمكنه من الحضور.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك