الكونغو: المتمردون يهددون بمقاطعة محادثات السلام

آخر تحديث:  الجمعة، 4 يناير/ كانون الثاني، 2013، 08:25 GMT
جان-ماري رونيغا

رونيغا هدد بالانسحاب من المحادثات

هددت جماعة ام 23 المتمردة بمقاطعة محادثات السلام مع حكومة جمهورية الكونغو الديمقراطية، ما لم يوقع الرئيس جوزف كابيلا اتفاق وقف اطلاق النار.

وتبدأ المحادثات اليوم في العاصمة الاوغندية كمبالا.

واعلن ناطق باسم الحكومة الكونغولية رفض طلب المتمردين، ووصفه بأنه "غير مبرر".

وفشلت الشهر الماضي محاولة للتفاوض على انهاء تسعة اشهر من التمرد في شرقي البلاد.

وجرى تهجير اكثر من 800 ألف شخص منذ رفع المتمردين السلاح ضد حكومة كينشاسا في مايو/ أيار الماضي، ووضع اللوم في ذلك على فشل المحادثات السابقة في دمج المتمردين في الجيش.

وحقق بوسكو نتاغاندا زعيم المتمردين المطلوب من قبل المحكمة الدولية لجرائم الحرب، مكاسب العام الماضي. وقد سيطرت جماعته على غوما، المدينة المركزية في المنطقة، في نوفمبر/ تشرين الثاني الماضي، ثم انسحبت تحت ضغط دولي.

وقال زعيم الجناح السياسي في جماعة ام 23، جان-ماري رونيغا، امس ان الحكومة لم تستجب لعرض جماعته وقف اطلاق النار، واعادت تعزيز مكانتها.

ولفت الى انه اذا استمرت كينشاسا في رفض توقيع اتفاق وقف اطلاق النار، فإن جماعة ام 23 ستطلب من بعثتها الانسحاب من المحادثات.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك