شرطة نيجيريا: هيونداي دفعت فدية لمختطفي عمالها

آخر تحديث:  الجمعة، 4 يناير/ كانون الثاني، 2013، 17:57 GMT

اختطاف الأجانب أضحى شائعا في نيجيريا

قالت الشرطة في نيجيريا إن شركة هيونداي الكورية الجنوبية دفعت فدية قيمتها 190 ألف دولارا مقابل إطلاق سراح 6 من عمالها اختطفوا الشهر الماضي.

وأوضحت شرطة ولاية بايلسا أنها علمت بدفع الفدية، بعدما ألقت القبض على أفراد "عصابة إجرامية" يعتقد أنها نفذت الاختطاف. ولم تعلق هيونداي للصناعات الثقيلة على هذا التقرير.

وتقول مراسلة بي بي سي في أبوجا، حبيبة آدمو، إنه من النادر أن يعترف أحد في نيجيريا أنه دفع فدية للمختطفين.

وأضحى اختطاف الأجانب شائعا في منطقة الدلتا الغنية بالنفط، حيث يشكل مصدرا هاما لجمع الأموال بالنسبة للمجرمين.

وقد اختطف مسلحون الكوريين الجنوبيين الأربعة وعاملين نيجيريان، في هجوم على باخرة نقل يوم 17 ديسمبر الماضي. ثم اطلق سراحهم أياما بعد ذلك.

ورفضت السلطات الكورية الجنوبية بيان ما إذا كانت دفعت فدية للمختطفين أم لا.

وقال قائد شرطة بايسلا، كينغسلي أومير، في مكالمة هاتفية مع رويترز إن أغلب المشتبه فيهم في عملية الاختطاف اعتقلوا لاحقا، بمن فيهم زعيم العصابة. وقد قال لنا "إنهم تلقوا فدية بقيمة 30 مليون نيرة". وأضاف أن الرجل هرب بعدها من الاعتقال.

وفي تصريح لوكالة أسوشيتيد برس، قال المتحدث باسم الشرطة، فليكس أودونا "رغم أن العمال أطلق سراحهم بسلام، ولكن دفع الفدية يجعل عصابات المجرمين تجترئ على القانون في المنطقة.

وكانت والدة وزير المالية، انغوزي اوكونجوأيويلا، قد اختطفت في شهر ديسمبر لمدة 5 أيام، قبل أن يتم إطلاق سراحها.

ولم يتبين ما إذا تم دفع فدية أم لا، وما إذا كانت دوافع الاختطاف إجرامية أم سياسة.

اقرأ أيضا

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك