غضب ازاء ثغرة في قانون جرائم اغتصاب امريكي

آخر تحديث:  السبت، 5 يناير/ كانون الثاني، 2013، 05:26 GMT

تم سد ثغرة مماثلة في القانون في ولاية اوهايو

تعهد مشرعون في ولاية كاليفورنيا الامريكية بسد ثغرة قانونية ادت الى الغاء الحكم على رجل متهم باغتصاب امرأة، لأن ضحيته لم تكن متزوجة.

وينص احد قوانين ولاية كاليفورنيا على ان الشخص الذي يحصل على رضا المرأة على ممارسة الجنس عن طريق التظاهر بأنه شخص آخر لا يعتبر مدانا بالاغتصاب الا في حال التظاهر بأنه زوج المجني عليها.

وكانت المحكمة قد وجهت الاتهام الى خوليو موراليس بالاغتصاب بعد ادعائه أنه صديق الضحية.

وتم سد ثغرة مماثلة في القانون في ولاية اوهايو.

ويأتي الحكم بناء على قضية منذ اربعة اعوام غفت فيها امرأة في الثامنة عشر بالقرب من صديقها.

ولكن بعد ان غادر صديق الفتاة مكانه والفتاة ما زالت نائمة، جاء موراليس واحتل موقعه واستيقظت لتجده يمارس الجنس معها.

ولم تدرك الفتاة أن الذي معها في الفراش ليس صديقها الا عندما سقطت اشعة الشمس على وجهه.

وقال محامو الدفاع إن موراليس كان يعتقد أن الفتاة تمارس الجنس معه برضاها لأنها استجابت لقبلاته وعناقه. وحكم على مورليس بالسجن ثلاث سنوات.

وفي حكم صدر الاربعاء الماضي قررت محكمة الاستئناف في كاليفورنيا على مضض أن موراليس ليس مدانا بالاغتصاب لأنه تظاهر بأنه صديق الفتاة وليس زوجها.

وينص قرار يعود الى عام 1872 على ان ممارسة رجل للجنس مع امرأة وهو يتظاهر انه زوجها يعد جريمة بينما لا يعد كذلك اذا تظاهر انه صديقها.

وتعهد النائب العام في كاليفورنيا بالعمل مع الساسة لتعديل قانون الولاية.

موضوعات ذات صلة

BBC © 2014 البي بي سي غير مسؤولة عن محتوى المواقع الخارجية

يمكن مشاهدة هذه الصفحة بافضل صورة ممكنة من خلال متصفح يحتوي على امكانية CSS. وعلى الرغم من انه يمكنك مشاهدة محتوى هذه الصفحة باستخدام المتصفح الحالي، لكنك لن تتمكن من مطالعة كل ما بها من صور. من فضلك حاول تحديث برنامج التصفح الذي تستخدمه او اضافة خاصية CSS اذا كان هذا باستطاعتك